على مدى الأيام

ثورة أون لاين .غصون سليمان :

تنظر إليها بشوق وأنت تستريح على أريكة الحياة ، تفتح النوافذ المقفلة ،وتقرع الأبواب لتدخل حيث يجب أن تكون.

تلوينات تعزفها نفسك وأنت تسرح في ذكريات العمر،تقلب الصفحات،تتوجع،تتألم،تبعد ذاك المشهد،وتقرب تلك الصورة.وقد تمزج بين لوحات خبأتها دهرا كي لا تفشي أسرارها،فهي تلامس شغاف الروح.

يقولون النار فاكهة الشتاء،ونحن نقول الحب فاكهة القلب،والحوار فاكهة العقل ،والصداقة فاكهة الحياة ،والإنسانية فاكهة البشرية .

شريط من التفاصيل كنت قد عبرته يوما..وقد تعبره مرارا ،تتكئ على أهواله المتثاقلة وقد ترميها بأوزان حجر ..تحطم ما يستحق منها،وتبني على ما يصلح فيها، ثمة أمل وطموح وواجب تسعى إليه، تنفذه تعمل من أجله، لا تأبه لبعض التعثر فالطريق يتعفر ببعض الرمال والحصى،وإذا ما ارتطمت إرادتك بالصخور فثمة أدوات جديرة بالإزاحة وإن استغرقت بعض الوقت.

المهم ألاّ ترمي نفسك لليأس واللامبالاة كي لا يتسلل الحزن إلى مكامن القوه ويفرغ الهم ما في جعبتك ،من قدرة وفرتها للطفرات الهاربة من الظروف الطارئة والعابرة ..

جدد عافيتك بالصبر مهما قست عليك الأيام لأن ملحه يكوي من أراد بك شرا. أو قاصدا الإهانة في ملعب التحدي .كن اللاعب الأمهر في تنافس الشطرنج ،سجل نقاطك بذكاء،ولا تظهر ما لديك من طاقة دفعة واحدة ،فالخطوات المتلاحقة تظهر نتائج الامتحان في موعدها دون مواربة .

عش حالة الصدق مع الذات وتصالح مع من يحبك وتحبهم ،إنهم واحة الأمان التي تظلل أشياءك الجميلة، لا تنتظر حوافي العمر طالما لا تستأذنك بالمرور..أيها الإنسان أنت الأجمل في هذا الوجود إن لم يسلبك أحد ما صفاتك وهويتك وطبيعة تكوينك .