الرئيس الأسد يصدر مرسومين بتعيين العماد فهد جاسم الفريج نائباً للقائد العام للجيش والقوات المسلحة ووزيراً للدفاع

ثورة أون لاين:

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد أمس المرسوم رقم 275 لعام 2012 القاضي بتعيين العماد فهد جاسم الفريج نائبا للقائد العام للجيش والقوات المسلحة اعتبارا من تاريخ 18/7/2012.

كما أصدر الرئيس الأسد المرسوم رقم 276 لعام 2012 القاضي بتعيين العماد الفريج وزيرا للدفاع. والعماد الفريج من مواليد محافظة حماة في 1/1/1950.

انتسب إلى الكلية الحربية بتاريخ 1/1/1969 وتخرج فيها برتبة ملازم اختصاص/مدرعات بتاريخ 1/1/1971.

تدرج بالرتب العسكرية حتى رقي إلى رتبة لواء بتاريخ 1/7/2001.

رفع إلى رتبة عماد بتاريخ 1/7/2009.

عين بالعديد من الوظائف القيادية وكان آخرها رئيس هيئة الأركان العامة للجيش والقوات المسلحة بتاريخ 10/8/2011.

حصل على العديد من الأوسمة العسكرية على امتداد خدمته العسكرية.

متزوج وله ثلاثة أولاد.

العماد الفريج: التفجير الإرهابي لن يثني رجال قواتنا المسلحة عن متابعة مهامهم المقدسة

وفي بيان قال العماد الفريج: إن القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة تزف إلى جماهير شعبنا وقواتنا المسلحة الباسلة وإلى جميع المناضلين والشرفاء في العالم نبأ استشهاد العماد داود عبد الله راجحة نائب القائد العام للجيش والقوات المسلحة نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والعماد آصف شوكت نائب وزير الدفاع اللذين قضيا إثر عمل إجرامي إرهابي استهدف اجتماعا دوريا لوزراء وقادة أجهزة مختصة في دمشق صباح يوم الأربعاء الواقع في/18/7/2012/.

وأضاف العماد الفريج: إننا إذ نحتسب من قضوا شهداء في سبيل عزة الوطن وكرامته نؤكد أن رجال قواتنا المسلحة لن ثنيهم ذلك العمل الإرهابي الجبان عن متابعة مهامهم المقدسة في ملاحقة فلول العصابات الإرهابية المجرمة وبتر كل يد تمتد بسوء إلى أمن الوطن والمواطنين.. المجد والخلود لشهدائنا الأبرار.

وفي اتصال هاتفي مع التلفزيون العربي السوري أكد العماد الفريج أن الأخبار التي تبثها القنوات المأجورة كالجزيرة والعربية معادية للعروبة وملفقة وعارية عن الصحة جملة وتفصيلا والغاية منها النيل من صمود جيشنا العربي السوري ووقوفه صفا واحدا مع شعبنا خلف قيادة السيد الرئيس بشار الأسد.

وقال العماد الفريج إن القنوات التي اسمها الجزيرة والعربية ليست عربية ولا تمثل العروبة بشيء بل هي ضد العروبة مؤكدا كذب الأخبار التي بثت عن انشقاقات عسكرية أدعي أنها في إدلب والميدان واللواء الثالث المدرع والأخبار عن انفجارات في الفرقة الرابعة ومبينا أن الوضع في إدلب مستقر.

وشدد وزير الدفاع على أن قواتنا المسلحة البطلة صامدة في كل مواقعها وهي تلاحق العصابات الإرهابية لدحر المؤامرة الحاقدة التي تستهدف النيل من صمود وكرامة هذا الوطن سورية.