قراءات جديدة في اللغة والأدب: تطـــور اللغــــــة مـــــن نســـــــــغ الحيـــــــاة

كثيرون هم المبدعون الذين يشكلون بحارا بعيدة الغور لايمكن لأي قارىء أن يصل أعماقها كلها, ومهما تعدد الغائصون في البحث عن كنوزها وجواهرها, فإنهم لايعكرونها ولايمكن أن يتعكر صفاؤها, لأنها كما أسلفنا ثرة وغنية وبهية, ومن هؤلاء لسورية نصيب كبير في مختلف المجالات العلمية والفكرية والأدبية, وربما كانت المجالات الأدبية والابداعية اكثر حضورا في البحث والقراءة, واذا ما أردنا ان نعدد الكثير منهم في عصرنا هذا فإنما نذكر: بدوي الجبل, نزار قباني, عمر ابو ريشة, محمود درويش, أمل دنقل, محمد مهدي الجواهري, فدوى طوقان, وغيرهم كثيرون.
الدكتور محمد عبد الله قاسم, يفرد جديده الصادر عن الهيئة العامة للكتاب ليسبر اغوار البعض منهم, وقد جاء الكتاب تحت عنوان: بحوث في اللغة والأدب والرجال, وفيه محطات مهمة جدا في القراءات التي يقدمها, ومن أول القراءات في الكتاب الماتع, ما توقف فيه عند بدوي الجبل من خلال دراسة مطولة معمقة كانت نواتها مشاركته في الندوة التي عقدت حول الشاعر بدوي الجبل منذ فترة من الزمن, وجاءت الدراسة تحت عنوان: اللغة الشعرية عند بدوي الجبل,توقف فيها عند: مصادر اللغة في شعر البدوي, وهي: البيت الذي ترعرع فيه البدوي \ القرآن الكريم والحديث الشريف ونهج البلاغة \ الطبيعة الحية \ الحضارة الجديدة \ثم ينتقل الباحث للحديث عن موقف بدوي الجبل من الجديد بعدها ليكمل بخصائص لغة الشعر عن البدوي.
وما خصائص لغة البدوي \ الاتساع في التضمين \ توظيفه الفاظا ذات دلالات تراثية غنية \ عقد الفاظه بالفاظ شعراء تمكنت اشعارهم من نفسه \تكرار عبارات بأعيانها في غير ما قصيدة \ كثافة التشخيص والشغف بتراسل الحواس \ شجاعة اللغة في شعر البدوي.
ومن الشخصيات التي يقف عندها أيضا: الشاعرة فتاة غسان, اخت الشاعر بدوي الجبل, أما الشخصية الثالثة فهي الشاعر الكبير: عمر النص, يتحدث عن ملاحظات عامة على لغة عمر النص, لينتقل لقراءات جديدة في كتاب ابن عساكر \تاريخ دمشق,بعده الى المعلم الثاني الفارابي.
أما المبحث الاهم فهو مزايا ليست لغير العربية, وفيه يقدم الكثير من المعطيات التي يجب على محبي اللغة العربية أن يعرفوها, ليجري مقارنة بين اللغة العربية وبعض اللغات العالمية الأخرى كاللغة الانكليزية والفرنسية, ويقدم أرقاما حول عدد الجذور اللغوية في المعجم العربي, وهي أكثر من 12 مليون جذر لغوي, بينما هي قليلة جدا في اللغات الاخرى التي تسود العالم الان, ومن اللافت دعوته لأن تكون اللغة العربية هي اللغة العالمية استنادا إلى قدسيتها التي حباها الله بها من خلال القرآن الكريم, وأن تكون لغة للعالم كله, وربما هنا سنختلف تماما حول الأمر فاللغة التي نزل بها القرآن نعم هي اللغة العربية, ومنحها الله القدسية, ولكن ماذا عن مسؤولية أبنائها, وهل قدموا لها الآن ما يحافظ عليها, وكيف ستكون لغة العالم؟.. والتقنيات كل ساعة تقدم ولادة جديدة يعني هذا ببساطة (مصطلح جديد, اسم جديد) ومن المعروف أن من ينجب الصبي هو من يطلق عليه اسمه, ولحين أن نعيد المجد الذي كانت عليه الحضارة العربية فزهت اللغة العربية حينها, وإلى أن نتفق على توحيد المصطلحات المترجمة, بل وكتابة الهمزة في بعض المفردات, وإلى أن نسن قوانين تصون لغتنا وتحميها, حتى ذاك لنتفق أن اللغة كائن حي يرتقي بنا, ويموت بموتنا, وقدسية أي لغة بتطورها وقدرة ابنائها على اجتراح الحياة.
ومن الفصول المهمة أيضا القراءة في الأجوبة المسكتة,وكان من حسن حظي ذات يوم أني حضرت للمؤلف هذه المحاضرة الساحرة موضوعا وإلقاء..
وخلاصة القول: لقد حلق المؤلف بجناحين من الحداثة والأصالة وقدم كتابا مهما وممتعا, يستحق الشكر عليه, كما الهيئة العامة للكتاب التي تفردت بما تقدمه للقارىء السوري في مشهد تقاعس فيه الكثيرون.
دائرة الثقافة
التاريخ: الاثنين 29-4-2019
رقم العدد : 16966