روزنامة ثقافية

 

تكريـــــــــم

كرمت مديرية ثقافة الطفل في وزارة الثقافة اليوم الفائزين في المسابقات الأدبية والفنية للأطفال من أبناء الشهداء وذوي الإعاقة والمسابقات السنوية ومسابقات أدباء الأطفال لعام 2019 من أبناء اللاذقية والمقيمين فيها.
وشمل التكريم الذي جاء ضمن احتفالية استضافتها دار الأسد للثقافة باللاذقية تحت عنوان «طفولة وإبداع» حوالي مئة طفل وطفلة فائزين في المجالات الفنية «رسم وخط وتصوير ضوئي وشعر وقصة ومقالة» مقسمين على فئات عمرية من السابعة وحتى السبعة عشر عاما.
كما افتتح على هامش الاحتفالية معرض لأعمال الأطفال الفائزين بمسابقات وزارة الثقافة من «رسم وتصوير ضوئي وخط عربي لعام 2019 ومعرض آخر للفنون والأعمال اليدوية نتاج عمل الأطفال واليافعين ضمن مشروع مهارات الحياة وورشات عمل فنية من «رسم وتدوير مواد واوريغامي وصلصال» وأعمال يدوية «كروشيه وقش».

 

كما استرجع رواد صالة الفن المعاصر التابعة لمنصة دمشق التربوية مسيرة الفنان المربي الراحل عزت النويلاتي من خلال معرض استعادي بعنوان (من ذاكرة كتبنا المدرسية) تضمن عددا من لوحاته بعدة تقنيات منها الزيتي والرصاص والحرق على الخشب مع عدد من الكتب المدرسية التي صمم أغلفتها ورسومها في النصف الثاني من القرن الماضي فضلا عن اسكتشات بقلم الرصاص وصور فوتوغرافية مع طلابه في فترة الخمسينيات.
وعن المعرض قالت الدكتورة ناديا الغزولي مديرة المركز الوطني لتطوير المناهج في وزارة التربية: «نسعى لتعريف الأجيال الحالية بأعلامنا الوطنيين الذين كان على أيديهم تطوير الكتب المدرسية وهذا المعرض المخصص للمدرس والفنان عزت النويلاتي يظهر عمله في تصميم أغلفة الكتب والرسوم التربوية إضافة للتعرف على أعماله الفنية وإحياء ذكراه».

 

التاريخ: الأثنين 2 - 3 - 2020
رقم العدد : 17206

 


طباعة