قاسم: استقرار مؤشر السوق وما يحدث من تغييرات عملية تصحيح


 

قال المدير التنفيذي لسوق دمشق للأوراق المالية الدكتور عبد الرزاق قاسم إن أداء السوق خلال شهر رمضان شهد تراجعاً بأحجام وقيم التداول.
وأضاف قاسم في تصريح للثورة إن الانخفاض طبيعي نتيجة عدة عوامل منها التذبذب بسعر الصرف وحالة الترقب كون الهيئات العامة للشركات المدرجة تناقش تقاريرها وبياناتها المالية.
وبالنسبة لمؤشر السوق أوضح أن التراجع مجرد تصحيح وليس طفرة وقد حافظ على معدله.
هذا وقد أغلقت جلسة تداول يوم أمس على حجم تداول ٢٩ ألف سهم موزعة على ٦١ صفقة بقيمة تداول ٢٧ مليون ليرة.
بالمقابل انخفض مؤشر السوق ١٦ نقطة ليقف عند ٦١٠٢ نقطة بنسبة تغيير سالبة.
وقد تصدر سهم بنك سورية الدولي الإسلامي المقدمة من حيث قيم التداول حيث تم تداول ٢٠ ألف سهم موزعة على صفقة بقيمة تداول ١٥ مليون ليرة ليغلق سهمه عند سعر ٧٧٨ ليرة منخفضاً عن إغلاق الجلسة الماضية، تلاه سهم بنك البركة سورية حيث تم تداول 2000 سهم بقيمة تداول ٦ ملايين ليرة موزعة على ٩ صفقات ليغلق سهمه عند سعر ١٩٩٤ ليرة منخفضاً عن إغلاق الجلسة الماضية، ومن ثم جاء سهم شركة سيرتيل حيث تم تداول ٢٦٥ سهماً موزعة على ٥ صفقات بقيمة تداول ٥ ملايين ليرة ليغلق سهمه عند سعر ٧٤٨٨ ليرة مساوياً لسعر إغلاق الجلسة الماضية.
في حين تم إعادة سهم بنك عودة ـ سورية إلى التداول بعد تزويد السوق بنسخة عن محضر اجتماع الهيئة العامة وسهم بنك قطر الوطني _سورية.
هذا ولا يزال سهم بنك الشام موقوفاً عن التداول لحين تزويد السوق بنسخة عن محضر اجتماع الهيئة العامة العادية وسهم الشركة السورية الوطنية للتأمين والسورية الكويتية للتأمين.
بالمقابل لم تتم أي صفقة على كل من سهم البنك العربي سورية وبنك عودة سورية وبنك بيبلوس وبنك المشرق والمجموعة المتحدة للنشر والتوزيع.

دمشق - الثورة
التاريخ: الخميس 16-5-2019
رقم العدد : 16979