8 فوائد للزراعات المنزلية فوق الأسطح ..تعرف عليها


 

 

تعد الزراعات المنزلية فوق أسطح المنازل والبلكونات من المشروعات الصغيرة والتي لها فوائد كثيرة ، اقتصاديا وبيئيا وصحيا وتتميز هذه المشروعات أنها سهلة ورخيصة من حيث التكلفة المبدئية بالإضافة أنها تستخدم بيئات زراعية بديلة للتربة العادية .
ويقصد بزراعة الأسطح هي استغلال أجزاء من الأسطح سواء في المنازل او المدارس والجامعات أو المؤسسات والمصالح الحكومية فى زراعة المحاصيل المختلفة التي تحتاج إليها الأسرة من الخضار أو الفاكهة أو الزينة و زهور القطف و النباتات الطبية و العطرية ، حيث تتم زراعة الأسطح في بيئة غير التربة الزراعية وبالتالي التخلص من جميع مشاكلها من حرث وتسميد وعناصر غذائية بالإضافة إلى توفير كمية كبيرة من المياه قد تصل الى 90%، بالشكل الذي يمكن معه زيادة في كمية الحاصلات الزراعية والفاكهة التي يمكن شرائها فضلاً عن بيع الفائض منها والاستفادة ماديا.
ولإضفاء لمسة جمالية على اسطح المنازل وتكون متنفسا لأهالي المنزل ، حيث يمكن تحويل سطح المنزل الى حديقة مثمرة بأنواع كثيرة من المزروعات بعد اختفاء الحدائق المنزلية بسبب تعداد السكان المرتفع ، كما يمكن زراعة أنواع كثيرة من نباتات الزينة مما يعطى منظرا جماليا لسطح المنزل.
كما يمكن زراعة الأسطح بالخضروات اللازمة للمنزل فهى مصدر جيد لخضر نظيفة وآمنة صحيا للاستهلاك المنزلي او يتم بيعها فيكون مصدرا للدخل لصاحبه ، كما يمكن إنتاج خضراوات طازجة لسكان المناطق البعيدة والنائية عن الريف او أماكن التسوق، وتخفيف أثر أشعة الشمس الساقطة على اسطح المنازل مما يؤدى الى ارتفاع درجة حرارة الأدوار السفلية للبناء، إضافة إلى التخلص من المهملات الموجودة فوق اسطح المنازل والتى تؤدي الى تشويه المظهر الجمالى للمنزل وقد تؤدي احيانا إلى حدوث حرائق وتدمير المكان وتلوث البيئة كما أن زراعة الأسطح تساعد في التخلص من المهملات الموجودة فوق أسطح المنازل، إلى جانب لمحافظة على نسبة الأكسجين في الهواء ، حيث تقوم النباتات في عملية البناء الضوئي باستهلاك ثاني اكسيد الكربون وتنتج من تلك العملية الأكسجين ، وأثبتت الدراسات أن 1,5 متر مربع من المسطح الأخضر تنتج كمية كافية من الأكسجين تكفي تنفس انسان واحد لمدة عام كامل.
فضلاً عن دورها في تعليم الأطفال الاعتماد على انفسهم وتعليمهم بعض أساسيات الزراعة وحب النبات الأخضر وشغل أوقات فراغهم فى نشاط مفيد ومنتج ونافع ، واستثمار أوقات الفراغ وتوفير عمل مجدٍ اقتصاديا لهم يخفف من الآثار السلبية للبطالة والبحث عن العمل فزراعة أسطح المنازل فرصة عمل جيدة ومجدية ، وشغل أوقات فراغ كبار السن ورفع الروح المعنوية لهم فهو عمل يهم الكبار وخصوصا بعد سن المعاش، إضافة إلى إحياء النشاطات المدرسية داخل المدرسة وجعلها وحدة منتجة وتحويل سطح المدرسة إلى منظر جمالي رائع يفخر به الطلاب كما إدارة المدرسة وتكون تلك ثمرة يدهم ومشاركتهم في تجميل المدرسة.
كما يمكن زراعة الأسطح بالنباتات العطرية والطبية والزهور وغيرها من النباتات الجميلة كنباتات الزينة.

دمشق - الثورة
التاريخ: الأثنين 12-8-2019
رقم العدد : 17048