غداً أول رحلة جوية من دمشق...مدير الطيران المدني لــ«الثورة»: مطار حلب شريان وبوابة سورية المهمة إلى العالم

 أعلنت وزارة النقل عن إعادة تشغيل مطار حلب الدولي، حيث سيشهد يوم غد الأربعاء أول رحلة جوية من دمشق إلى حلب.
وأوضح وزير النقل المهندس علي حمود في تصريح له أمس أنه ستتم برمجة رحلات من مطار حلب الدولي إلى القاهرة ودمشق خلال الأيام القليلة القادمة.
مدير الطيران المدني المهندس باسم منصور أكد في حديث خاص لـ «الثورة» أن عملية إعادة تشغيل مطار حلب الدولي الذي يعتبر واحدة من بوابات سورية المهمة إلى العالم، ما كان لها أن تتم لولا إعجازات وإنجازات وتضحيات بواسل الجيش العربي السوري الذين عملوا على تأمين محيط مطار حلب الذي توقف وبشكل مؤقت نهاية عام 2012، ولاحقاً تم تأمين كامل محيط المدينة وتطهيره من رجس المجموعات الإرهابية المسلحة، لتصبح بالتالي عملية الهبوط والإقلاع من مطار حلب الدولي وإليه آمنة بالكامل.
وأضاف: إن قرار إعادة تشغيل المطار جاء متزامناً مع انتصار حلب مدينة وريفاً على الإرهاب التكفيري الوهابي، منوهاً بأن الفرق الفنية في الوزارة عملت على مدى شهور لإعادة تأهيل وإصلاح وصيانة المطار «المهبط ـ المدرج ـ الخدمات الفنية ـ الأرضية الداخلية والخارجية - أجهزة المراقبة والتفتيش - سيارات الإطفاء والإسعاف ـ نظام الإعلانات والإذاعة». وأوضح أن عودة المطار يعني العودة القوية للصناعة والتجارة ودوران عجلة الاقتصاد الوطني، وتبسيط وتسهيل حركة انتقال المواطنين والصناعيين إلى مدينتهم التي كانت تعاني الكثير من إرهاب المجموعات المسلحة.
وكان الجيش العربي السوري قد حرر في كانون الأول عام 2016 كامل مدينة حلب بما فيها المطار الدولي وأسهمت بطولاته وتضحياته خلال الأيام الماضية بتحرير قرى وبلدات محيط مدينة حلب لتعلن المدينة أمس آمنة بالكامل ما وسع مساحة الأمن والأمان بمحيط مطار حلب الدولي الذي يعد شرياناً حيوياً للعاصمة الاقتصادية لسورية.

الثورة - خاص:
التاريخ: الثلاثاء 18-2-2020
الرقم: 17195