رواتب مدرسين عملهم محدد في محافظة اخرى بحاجة الى حل ..

ثورة أون لاين - نعمان برهوم :

يعاني بعض المدرسين الجدد من مشكلة في قبض مرتباتهم بسبب ظروف خاصة تتعلق بتعينهم للعمل في مديرية تربية في محافظة ثم تحديد مكان عملهم في مديرية تربية أخرى نتيجة أوضاع متصلة بظروف الحرب على الإرهاب.

حيث راجعنا أكثر من مدرس و مدرسة من المدرسين الذين سبق تعينهم في مسابقة المدرسين / الدفعة الثالثة / من خريجي كلية التربية اختصاص إرشاد نفسي .. و تمت المباشرة في العمل في شهر كانون الثاني من العام ٢٠١٩ في لصالح مديرية تربية محافظة إدلب .. التي تتابع عملها من محافظة حماه و بعد مباشرة بعض المدرسين الجدد العمل في مديرية تربية محافظة حماه.. تم تحديد مركز عملهم في مديرية تربية محافظة اللاذقية و تم المباشرة مجددا للعمل في مدارس المديرية غير ان رواتبهم لم يتم تحويلها الى المديرية التي تم تحديد مكان عملهم فيها.. كما لم يتم تظيم بطاقات صراف لهم ليتمكنوا من الحصول على مرتباتهم من خلالها.. مما يضطرهم للسفر شهريا الى محافظة حماه للحصول على الراتب.

و نتيجة إرتفاع أجور النقل يتكلفوف مبالغ مالية للسفر للحصول على الراتب.

ترى ما الضير في التنسيق بين محاسب مديرية تربية محافظة حماه و محاسب مديرية تربية محافظة اللاذقية في إيجاد الحلول المناسبة لهذا الموضوع اما من خلال منح المدرس بطاقة صراف تمكنه من الحصول على راتبه دون السفر كما هو الحال في باقي المديريات ..أو تحويل الرواتب عبر المحاسبين بشكل مؤقت ريثما يتم حل الموضوع بشكل نهائي .

حالات كثيرة مشابهة بحاجة الى بعض المتابعة من شأنها توفير مصاريف السفر على مدرس أو مدرسة هو بأمس الحاجة إليها في مساعدته على تغطيه مصاريف الحياة اليومية الملحة .