برسم السيد وزير الكهرباء ..ثلاث سنوات وأحياء حلب المحررة تنتظر الكهرباء

ثورة أون لاين – فؤاد العجيلي :
منذ تحرير حلب نهاية عام 2016 ومازالت معظم الأحياء المحررة محرومة من التغذية الكهربائية سواء من ناحية المراكز ، أو الشبكات الأمر الذي يضطر المواطنين إلى الإعتماد على مولدات الأمبيرات التي تكلفهم مبالغ طائلة دون تحقيق أي تغذية سوى " لمبة إنارة أوتلفزيون " .
المهندس زهير خربوطلي وزير الكهرباء ، سكان الأحياء المحررة والمناطق والتجمعات الصناعية والحرفية في حلب يناشدونكم أن يتم لحظ أحيائهم ومناطقهم بالكهرباء ضمن خطة العام الحالي .:
ملاحظة : من الأحياء التي لم يتم تغذيتها بالكهرباء على سبيل المثال وليس الحصر " بستان الباشا – الهلك – الحيدرية – الصاخور – طريق الباب – كرم الميسر – كرم القاطرجي – قاضي عسكر – المشاطية – بستان القصر – الكلاسة السكنية – الفردوس – الراموسة – السكري ..... " وهنالك الكثير من الأحياء والتجمعات .