التضامن.. وتردي الواقع الخدمي


تلقت صحيفة «الثورة» شكوى من السكان القاطنين في حي التضامن بدمشق تتمحور حول تدني الواقع الخدمي في الحي، لجهة القيام ومنذ فترة ببعض الحفريات في الطرقات والشوارع والتأخر في تعبيدها وتزفيتها وعلى سبيل المثال لا الحصر في شارع نسرين وحارة الأسدين.
ويؤكد أصحاب الشكوى على انتشار القمامة وتكدسها في الحي والتأخر في ترحيلها، رغم مطالبة ومراجعة القاطنين لبلدية التضامن لأجل المعالجة الفورية للمشكلات الخدمية التي يعاني منها الحي دون أي استجابة.
«الثورة» اتصلت مراراً وتكراراً ببلدية التضامن للوقوف على صحة الشكوى وتفاقم الواقع الخدمي في الحي دون أي رد.

التاريخ: الجمعة 8-3-2019
الرقم: 16927