أزمة نقل على خطوط جرمانا وعرطوز والمهاجرين - صناعة..



تلقت صحيفة (الثورة) عدة شكاوى من عدد من المواطنين يشيرون فيها إلى أزمة النقل يومياً على خطوط مهاجرين- صناعة ودويلعة -برامكة- وجرمانا وعرطوز، موضحين عدم تقيد سائقي السرافيس بالخط المحدد، فضلاً عن أن باصات النقل الداخلي العاملة على هذه الخطوط لا تفي بالغرض من حيث العدد، ما يؤدي إلى زيادة مشكلة نقل الركاب وخاصة مع انتهاء دوام الموظفين وبدء انصراف طلاب المدارس والجامعات.
المهندس سامر حداد مدير عام شركة النقل الداخلي في دمشق بيّن في تصريح (للثورة) أن خط مهاجرين صناعة مخدم بعشر باصات على مدار الساعة، بالإضافة إلى وجود عدد كافٍ من السرافيس، موضحاً أن عدم التزام السائقين بالوصول إلى نهاية الخط استدعى العمل على تشكيل لجنة ركاب لمراقبة السائقين وإلزامهم بخطوط ومواعيد النقل اليومية.
أما بالنسبة لخط دويلعة - برامكة فقد عملت الشركة على تخديم الخط بباصين فقط نظراً لضيق الشوارع في الدويلعة، ويتم التواصل يومياً مع لجان الأحياء والمختار لمعرفة مدى التزام السائقين بالخط، مشيراً إلى وضع عشرة باصات خط جرمانا لنقل الركاب إلى دمشق حتى الساعة العاشرة ليلاً، والتواصل مع المراقبين لإلزام السائقين في الوصول إلى نهاية الخط.
وأكد حداد على وضع أربعة باصات على خط عرطوز بالتنسيق مع البلدية وتعمل بشكل جيد خاصة في أوقات الذروة، لافتاً إلى استعداد الشركة لتلقي أي شكوى ومعالجتها فوراً.

وفاء شقير
التاريخ: الاثنين 14-10-2019
الرقم: 17097