نقص بالكادر التدريسي في ثانويتي ضاحية الأسد والديماس


وردتنا شكوى من عدد من أولياء أمور الطلاب في ثانويتي ضاحية الأسد والديماس بريف دمشق يقولون فيها: إنه مضى على العام الدراسي حوالي الشهر وما زال هناك نقص واضح في الكادر التدريسي، خاصة في ثانوية الديماس والتي تتجدد فيها معاناة الطلاب كل بداية عام دراسي ومنذ سنوات، لجهة نقص المدرسين في مواد الرياضيات للمرحلة الإعدادية والصف العاشر، والكيمياء للمرحلتين، واللغة العربية للمرحلة الإعدادية واللغة الفرنسية والعلوم الطبيعية.
أحمد حسن رئيس دائرة المناهج في مديرية تربية ريف دمشق أكد (للثورة) العمل على ملء الشواغر بشكل كامل في ثانوية ضاحية الأسد، وبالنسبة لثانوية الديماس فسيتم توجيه المنسقين والموجهين في المجمع التربوي بقدسيا من أجل تأمين الكادر التدريسي بالكامل وملء الشواغر الموجودة وبالسرعة القصوى.

سمر حمامة
التاريخ: الاثنين 14-10-2019
الرقم: 17097