تدمير 10 أوكار إرهابية جنوبي كركوك.. القوات العراقية تفجر مفخخات من مخلفات «داعش» بديالى

تواصل القوات الأمنية العراقية عمليات التمشيط العسكرية لرفع مخلفات المفخخات والألغام التي زرعها إرهابيو داعش، والقبض على ما تبقى من عناصر داعش الإرهابية، وفي هذا الإطار أعلنت مديرية الاسخبارات العسكرية العراقية عن تدمير 10 أوكار لتنظيم «داعش» الارهابي في الرياض جنوبي كركوك، ونقل مصدر أمني عراقي أن الاستخبارات العسكرية وبالتعاون مع الشرطة العراقية دمرت 10 أوكار لتنظيم داعش الإرهابي في أكبر عملية استخباراتية بالرياض جنوبي كركوك.
على صعيد متصل أعلنت قيادة شرطة ديالى أنها تمكنت من إبطال مفعول عدد من قنابل الهاون والمفخخات في بساتين ناحية بني سعد في ديالى، وذكر مصدر في شرطة ديالى أن قوة أمنية مشتركة من قسم شرطة بني سعد تمكنت من ضبط خمسة قنابل هاون خلال عملية دهم وتفتيش في البساتين والمناطق الزراعية في قرية السلام التابعة إلى ناحية خان بني سعد.
وفي ذات المحافظة أصيب ثلاثة أشخاص جراء انفجار عبوة لاصقة من مخلفات داعش الارهابي في سوق ناحية مندلي شرقي ديالى، وذكر مصدر أمني في المحافظة أن عبوة لاصقة كانت مزروعة اسفل سيارة في سوق ناحية مندلي شرقي ديالى انفجرت، ما اسفر عن إصابة صاحب السيارة وهو مخلص جمركي واثنين اخرين قربها، وأضاف ان المخلص حالته حرجة وقد تم نقلهم جميعاً للمستشفى.
الى ذلك، اعلنت مديرية الامن الوطني العراقي عن اعتقال متهم في مركز محافظة ديالى، وأن عملية القبض تمت وفق معلومات استخبارية دقيقة.
من جهة أخرى، قال رئيس لجنة تقصي الحقائق في نينوى، أسامة النجيفي، إن هناك من بايع التنظيم الارهابي داعش مجدداً في المحافظة، فيما أشار إلى أن اي فشل أمني في مدينة الموصل ينذر بخطر كبير، لافتاً الى أنه شكل للحيلولة دون ذلك في مجلس النواب لجنة لتقصي الحقائق من نواب الموصل وبعض المحافظات، والتي بدورها استضافت عدداً من المسؤولين، مبيناً أن اللجنة تيقنت بأن الفساد مرتبط بالإرهاب.
وبين أن التقرير الذي أصدرته لجنته عن التحقيقات التي أجرتها، كشف الكثير من الخروقات الأمنية والإدارية في محافظة نينوى، التي لا تستطيع تحمل المزيد من الخروقات، لافتاً إلى أنه تم تقديم التقرير إلى مجلس النواب ووقع من قبل 36 نائباً.
وكالات - الثورة
التاريخ: الجمعة 15-3-2019
رقم العدد : 16932