7 شهداء بغارات عدوانية على حجة وصعدة.. الجيش اليمني يستهدف معسكرات المرتزقة بنجران والجوف

يواصل النظام السعودي فصول إجرامه بحق اليمنيين على مرآى ومسمع المجتمع الدولي الذي لم يتخذ حتى الآن إجراءات رادعة تلجم آل سعود عن جرائمهم المتواصلة بحق الشعب اليمني، فلم تمض سوى ساعات قليلة بين الجريمة الوحشية التي ارتكبها الطيران السعودي الأمريكي في كشر بحجة وبين المشاهد التي عرضتها وسائل إعلام النظام السعودي والتي تظهر لحظات رصد تجمع النساء والأطفال في المنزل المستهدف، ثم قصفها بدون أدنى اعتبار للقواعد الإنسانية والأخلاقية.
ورغم إقرار تحالف العدوان بجريمته ونشر ذلك الفيديو لم تنل المجزرة الوحشية لطيران العدوان السعودي في مديرية كشر بمحافظة حجة نصيبها من الاهتمام الإنساني والدولي عدا موقف خجول من الأمم المتحدة عبر منسقة الشؤون الإنسانية في اليمن ومطالبتها باجلاء طبي عاجل للضحايا لم يتم الاستجابة لها حتى الآن، فالأموال السعودية اشترت الضمير العالمي والأممي ، لكنها طوال أربعة أعوام لم تستطع ان تشتري كرامة الشعب اليمني ولم تقدر على كسر إرادته رغم كل الأساليب والجرائم المرتكبة.
ويرى مراقبون أنه صحيح أن هذه المجزرة ليست الأولى لتحالف العدوان بحق الشعب اليمني والنساء والأطفال لكنها من الجرائم الأكثر وحشية، والتي حملت في طياتها الكثير من الدلالات عن مدى الإجرام المسكون به النظام السعودي ومدى الحقد على الشعب اليمني المقاوم للمخططات السعودية.
من جهة أخرى صوت مجلس الشيوخ الأميركي على مشروع قرار لمنع الجيش الأميركي من أي نوع من المشاركة في العدوان على اليمن بعد مرور أربعة أعوام على بدئه، ففي ظل المجازر البشعة وتوسيع رقعه انتشار المجاعة والأمراض في الداخل اليمني نتيجه استمرار العدوان والحصار الخانق وتفاقم الأزمة الإنسانية خلال العام الأخير وحساسية الرأي العام العالمي والأوساط الدولية تجاه سجل السعودية السيئ في انتهاك حقوق الإنسان في اليمن وداخل السعودية فإن مجلس الشيوخ الأميركي أقر مشروع قرار يسعى لإنهاء دعم واشنطن للعدوان العسكري على اليمن الذي تقوده السعودية.
ميدانياً شنّ طيران العدوان الأمريكي السعودي سلسلة غارات على محافظتي صعدة وحجة ما أدى إلى استشهاد سبعة مواطنين وإصابة سبعة آخرين، فيما واصل المرتزقة خرق اتفاق وقف إطلاق النار بمحافظة الحديدة .
وشن طيران العدوان 10 غارات على مناطق متفرقة في مديرية كتاف، وفي محافظة الحديدة استهدف مرتزقة العدوان بـخمس قذائف هاون وبالرشاشات المتوسطة مزارع المواطنين في مدينة الدريهمي، كما قصفوا بالمدفعية والرشاشات قرية الزعفران وما جاورها في منطقة كيلو16.
وكالات - الثورة
التاريخ: الجمعة 15-3-2019
رقم العدد : 16932