رفض فلسطيني ودولي واسع لتصريحات نتنياهو...مواجهات في بيرزيت.. والاحتلال يعتقل 16 فلسطينياً بعمليات مداهمة في الضفة


 

لاقى إعلان رئيس وزراء كيان الاحتلال الغاصب عزمه ضم أراض فلسطينية في الضفة الغربية المحتلة إلى الكيان الصهيوني، رفضاً فلسطينياً واسعاً، وتأكيداً على أن أي قرارات للاحتلال لا يمكن أن تغير الحقائق التاريخية.
وفي هذا السياق أدانت الرئاسة الفلسطينية إعلان نتنياهو مؤكدة أنه يمثل انتهاكاً سافراً لقرارات الشرعية الدولية والقانون الدولي ولن يغير من حقيقة أن كلّ أشكال الاستيطان الصهيوني بما فيها مدينة القدس المحتلة غير شرعية، مشددة على أن الشعب الفلسطيني سيتصدى لتلك المخططات ويحبطها عبر تشبثه بأرضه وتمسكه بحقوقه.
وبدوره أوضح رئيس الحكومة الفلسطينية محمد اشتية أن مخططات الاستيطان والتهويد لن تتمكن من تغيير حقيقة أن الأرض هي للفلسطينيين وأن الاحتلال زائل لا محالة طال الزمن أو قصر.
ومن جابنه أشار المجلس الوطني الفلسطيني إلى أن إعلان نتنياهو يمثل استخفافاً واستهتاراً وتحدياً لإرادة المجتمع الدولي ومؤسساته وقراراته ذات الصلة بالقضية الفلسطينية، موضحاً أن هذا الإعلان يأتي في إطار مؤامرة مايسمى (صفقة القرن) التي تشكل خطراً كبيراً ليس على الحقوق الفلسطينية فحسب بل على الأمن والاستقرار في المنطقة بكاملها.
وفي موسكو أعربت وزارة الخارجية الروسية عن قلقها من إعلان رئيس وزراء كيان الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو حول ضم أراض فلسطينية من الضفة الغربية موضحة أن من شأنه تصعيد التوتر في المنطقة وتقويض آمال السلام.
ونقلت وكالة سبوتنيك عن الخارجية الروسية قولها في بيان أمس: نعرب عن قلقنا إزاء الخطط الإسرائيلية التي يمكن أن يؤدي تنفيذها إلى تصعيد حاد في التوتر في المنطقة وتقويض لآمال السلام.
وفي السياق ذاته حذرت الأمم المتحدة من عواقب إعلان نتنياهو ضم غورالأردن، وفي ذلك ذكر المتحدث باسم المنظمة ستيفان دوجاريك أن (أي قرار يتخذه الكيان الصهيوني لفرض قوانينه وأحكامه وإدارته في الضفة الغربية المحتلة لن يكون له أساس قانوني دولي).
وعلى صعيد حملة الاعتقالات اليومية والمتواصلة التي تشنها قوات الاحتلال الصهيوني ضد أبناء الشعب الفلسطيني اعتقلت أمس قوّات الاحتلال (16) فلسطينياً من محافظات الضّفة الغربية إلى جانب إصابة عدد من الفلسطينيين في مواجهات اندلعت مع جنود الاحتلال عقب اقتحامهم بلدة بيرزيت شمال محافظة رام الله.
وبيّن نادي الأسير الفلسطيني أن الاحتلال اعتقل ثلاثة فلسطينيين من محافظة نابلس، وأضاف إن قوات الاحتلال اعتقلت ثلاثة فلسطينيين من محافظة جنين، وأحدهم أسير محرّر، كما اعتقلت فلسطينيين آخرين من محافظة بيت لحم.
وأشار نادي الأسير إلى أن الاحتلال اعتقل طّالبين فلسطينيين في جامعة بيرزيت، فيما اعتقلت قوّات الاحتلال سبعة فلسطينيين من القدس مساء أمس وبينهم فتاة.
وكشفت مصادر فلسطينية أخرى بأن قوات الاحتلال اعتقلت شاب فلسطيني على حاجز عسكري أقامته بالقرب من بلدة يعبد في مخيم جنين.
وكالات- الثورة
التاريخ: الخميس 12-9-2019
رقم العدد : 17073