في خطة السورية للاتصالات لعام 2019 ..إعــــادة خـــدمات الاتصـــالات إلى جميـــع المنــاطق المتضــــررة

 

أكد المهندس منير عبيد مدير الشركة السورية للاتصالات أن الشركة تضع في خطتها للعام الجديد تنفيذ العديد من الأنشطة والمشاريع التي تهدف بشكل خاص لتطوير قطاع الاتصالات وتحسين جودة الخدمة المقدمة للمشتركين وذلك انطلاقاً من استراتيجيتها في الحرص على أن تكون المنافس الأول وذات الموقع الريادي في تقديم خدمات تكنولوجيا الاتصالات رغم ظروف الأزمة التي تمر بها البلاد.
وبين المهندس عبيد ان الخطة تتضمن إعادة خدمات الاتصالات إلى كافة المناطق المتضررة والتوسع في الشبكات الأرضية (الرئيسية والفرعية) وتنفيذ وحدات نفاذ جديدة وكوابل ضوئية، نظراً لازدياد حجم الطلب على خدمات الاتصالات، ومن المشاريع المهمة والطموحة للشركة مشروع (FTTB) لإيصال خدمة الانترنت عبر الألياف الضوئية بسرعات عالية تصل إلى 100 ميغا، هذه التقنية التي بدأت بالانتشار في سورية عام 2015 بمشروع رائد يستهدف الفعاليات الاقتصادية والمدن الصناعية والجامعات والمؤسسات الحكومية والمشاريع الصغيرة والكبيرة وبسرعات مختلفة حسب رغبات الزبائن، حيث تتوافر هذه الخدمة حالياً في خمس محافظات سورية هي دمشق -ريف دمشق (قرى الأسد - السيدة زينب) -حمص -طرطوس -اللاذقية، ووصل عدد المشتركين فيها الى أكثر من 400 مشترك، ويجري حاليّاً العمل على التوسع في نشر هذه الخدمة في محافظات أخرى.
وفي مجال تحسين خدمة الانترنت أكد عزم الشركة على تأمين تجهيزات حوالي 200 ألف بوابة انترنت ADSL وتوسيع تجهيزات مزود خدمة الانترنت تراسل، كما تعمل الشركة على زيادة عدد الدارات الدولية وانشاء كبل بحري جديد بين سورية وقبرص كمسار رديف، إضافةً لتوسيع تجهيزات شبكة تبادل المعطيات وتوسيع شبكة النقل الرقمي لتتناسب مع زيادة اعداد المشتركين، وتوسيع الشبكة الفقارية لتقديم خدمة الحزمة العريضة ADSL للمحافظات الشرقية.
وفي مجال التركيبات الهاتفية فتتضمن خطة الشركة للعام الجديد تركيب حوالي 160 ألف رقم هاتفي جديد، بالإضافة إلى تركيب حوالي 120 ألف بوّابة (ADSL) حصة مزود تراسل التابع للشركة .
أما فيما يتعلق بمشكلة انقطاع الاتصالات والانترنت مع انقطاع التيار الكهربائي، فستقوم السشركة باستكمال مشروع تأمين التغذية الكهربائية لتجهيزات المقاسم الريفية ووحدات النفاذ الضوئية باستخدام الطاقة الشمسية وذلك حرصاً منها على استمرارية تقديم خدمات الاتصالات.
وعن أهم الأعمال والمشاريع التي نفذتها الشركة خلال العام المنصرم 2018 اوضح مدير الشركة السورية للاتصالات انه تم تركيب حوالي 136 ألف بوابة انترنت لمزود تراسل حتى تاريخ 1/12/2018 بنسبة تنفيذ 127 % من الخطة المقررة، في حين بلغ عدد الخطوط الهاتفية المركبة لغاية الفترة نفسها حوالي 167 ألف رقم هاتفي بنسبة انجاز 158% من الخطة المقررة. كما انتهت الشركة من تركيب تجهيزات IMS التي تتضمن 200 ألف رقم هاتفي و100 ألف بوابة انترنت، وقد تم وضع بعضها بالخدمة والبعض الآخر يتم تجهيز البنى التحتية اللازمة له.
واشار أنه تم خلال العام كذلك إطلاق خدمة (IPTV) لمشاهدة القنوات التلفزيونية المشفرة عن طريق الانترنت، و يوجد حالياً 6 باقات وهي (الرياضية -العائلية - المميزة - الذهبية - الفضية-البرونزية) وقد تم تنفيذ 4000 اشتراك باقة لجميع المزودات حتى تاريخه، منها 1886 اشتراكاً لمزود تراسل، وهي من الخدمات الجديدة التي أطلقتها الشركة مؤخراً.
ومن الاعمال المنفذة كذلك قيام الشركة بتوسيع الشبكات الرئيسية والفرعية في بعض مراكز الاتصالات لتلبية زيادة الطلب على الخدمة في بعض المناطق، اضافة الى إعادة خدمات الاتصالات والانترنت لبعض المناطق المحررة وتأهيل الكبل الضوئي بين حمص ودير الزور، وإعادة تأهيل كابل الربط الدولي RCN في درعا. وأخيراً إعادة تأهيل مراكز وإصلاح أبراج الاتصالات في دير الزور.

 

دمشق - هنادة سمير :
التاريخ: الجمعة 11-1-2019
الرقم: 16882