التربية: حملة لتعقيم الحمامات والمرافق في المدارس

 اتخذت وزارة التربية جملة من الإجراءات الاحترازية للحفاظ على سلامة التلاميذ والطلاب من وباء (الكورونا) بدأت بتعليق أيام الدوام الرسمي في المدارس السورية بدءاً من 14-3 ولغاية 2-4-2020 وتم تكليف مديريات التربية خلال هذه الفترة متابعة العمل والإشراف على حالات النظافة وتعقيم الحمامات والمناهل والصنابير والمرافق كلها بالكلور. وسيتم تعويض الفاقد التعليمي بدءاً من انتهاء فترة التعليق للدوام. وتكثيف الدوام الرسمي في الفترة الأخيرة للفصل الدراسي واختصار كل حصة دراسية من 45إلى 40 وإضافة حصة دراسية. كما ستتم زيادة ساعات الدوام في مدارس التعليم المهني. وتم الإيعاز إلى تكثيف جلسات الدروس على الفضائية التربوية.
وفيما يتعلق بالامتحان التجريبي لقياس قدرات الطلاب ولضبط الدوام النهائية فقد تقرر الغاؤه لهذا العام. أما بشأن الامتحانات النهائية الرسمية فتجري في موعدها المحدد. وفي حين استمرار الظرف الراهن تتم إزاحة المدة المحددة لموعد آخر يحدد وزارياً.
بدوره معاون وزير الصحة رئيس لجنة الطوارئ الدكتور احمد خليفاوي وخلال حضوره ورشة عمل حول وبائيات فيروس كورونا المستجد 19،التي أقيمت في وزارة التربية فقد استعرض أهم الإجراءات اللازمة لتنفيذ الخطط الحالية والمستقبلية، لافتاً إلى وجوب اتصاف الخطط بالمرونة لتتطور حسب الأوضاع الراهنة، مؤكداً أن كل العينات في سورية منذ بداية الوباء وحتى تاريخه سلبية. موضحاً أهمية هذا الاجتماع للاطلاع على الخطط، والتشاور لرسم الطريق المستقبلي.
معاون وزير التربية دارم طباع خلال حضوره الورشة، أكد أهمية الورشة لأنها توضح الإجراءات التي اتخذتها الحكومة ضمن الإجراءات الاحترازية الدولية للسيطرة السريعة على المرض، بعد أن بدأ انتشاره خارج الصين بشكل سريع وشديد، لتجنب إحداث كوارث بشرية فيما إذا بقي على هذا الانتشار، فضلاً عن توضيح الإجراءات التي اتخذتها الوزارة لحماية أبنائها التلاميذ والطلاب والأطر الإدارية والتدريسية، مستعرضاً في محاضرته الاستعدادات المتخذة لمواجهة هذه الجائحة، وخصائص فيروس كورونا، وآلية الوصول إلى طرائق الصحة العامة العملية في استخدام المطهرات ووسائل الحماية الشخصية، وصولاً الى توفير بيئة آمنة للمتعلم والمعلم مبنية على أسس علمية.
من جانبها مديرة الصحة المدرسية في وزارة التربية د. هتون الطواشي أكدت أهمية العمل التشاركي مع وزارة الصحة، موضحة هدف الورشة لاستعراض أهم المستجدات حول وبائيات فيروس كورونا المستجد، بالإضافة إلى عرض خطة وزارة التربية في فترة تعليق الدوام المدرسي وما بعده، وصولاً إلى نشر الثقافة التوعوية حول وسائل الوقاية من العدوى بالمرض، ونشر هذه الثقافة بين المتعلمين والأطر الإدارية والتدريسية.

دمشق - الثورة:
التاريخ: الاثنين 16-3-2020
الرقم: 17217


طباعة