الرئيس الكوبي: واشنطن سجلت رقماً قياسياً في الابتذال بإجراءاتها ضد هافانا

-06M.jpg

ثورة أون لاين:
أعلن الرئيس الكوبي ميغيل دياز كانيل أن الولايات المتحدة سجلت رقما قياسا جديدا في درجة الابتذال من خلال إدراج بلاده في قائمة الدول التي لا تتعاون معها بمستوى كاف لمكافحة الإرهاب.

وقال دياز كانيل في تغريدة نشرها على حسابه في تويتر اليوم: “هذا أمر غير أخلاقي .. الولايات المتحدة تسجل رقما قياسا في الابتذال وتنتقل من الصمت إلى الإهانات عبر إدراج كوبا في هذه القائمة الزائفة”.

وأضاف: “هم يتهمون دولة هي الضحية بعدم التعاون لمكافحة الإرهاب والولايات المتحدة تمارس الكذب والإهانة لأنها عاجزة عن تقديم أجوبة حقيقية حول الهجوم على سفارة كوبا في واشنطن دون فضح نفسها”.

وكانت كوبا أعلنت أمس رفضها قرار الإدارة الأمريكية إدراجها ضمن قائمة ما يسمى “الدول التي لا تتعاون مع جهود مكافحة الإرهاب” مستنكرة في الوقت ذاته الصمت الأمريكي بشأن الاعتداء المسلح الذي تعرضت له السفارة الكوبية في واشنطن الأسبوع الفائت.

 


طباعة