الخارجية الفلسطينية: الاحتلال ينتهك القانون الدولي بشكل صارخ

-2M.jpg

الثورة أون لاين:
أكدت وزارة الخارجية الفلسطينية أن منع سلطات الاحتلال الإسرائيلي دخول المصلين الفلسطينيين إلى البلدة القديمة بالقدس المحتلة والمسجد الأقصى المبارك انتهاك صارخ للقانون الدولي والشرعية الدولية وقراراتها.

وأوضحت الخارجية في بيان اليوم نقلته وكالة وفا أن منع الاحتلال وصول الفلسطينيين إلى البلدة القديمة والمسجد الأقصى المبارك للصلاة للأسبوع الرابع على التوالي يأتي ضمن حربه المتواصلة على الوجود الفلسطيني في القدس المحتلة وترجمة عنصرية لمخططاته الاستعمارية التوسعية في أرض دولة فلسطين.

وطالبت الخارجية المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته لأن تقاعسه يشجع سلطات الاحتلال على التمادي في تنفيذ مخططاتها غير الشرعية وغير القانونية وخاصة استهدافها المباشر للمقدسات وفي مقدمتها المسجد الأقصى المبارك.

 


طباعة