الأزهر الشريف يدين إعلان الكيان الصهيوني بناء وحدات استيطانية جديدة في الضفة الغربية المحتلة

الثورة أون لاين:

أدان الأزهر الشريف بأشد العبارات إعلان الكيان الصهيوني الموافقة على بناء الآلاف من الوحدات الاستيطانية في الضفة الغربية المحتلة.

وقال الأزهر في بيان الليلة الماضية “إن هذا القرار يمثل تعديا صارخا على أراضي الدولة الفلسطينية المحتلة واستفزازا لمشاعر الفلسطينيين” مجددا التأكيد على موقفه الرافض لمثل هذه الخطوات التي “تأتي في إطار سياسة فرض الأمر الواقع”.

وشدد البيان على أن هذه الخطوات “لن تغير من حقيقة عروبة الأرض وأن الكيان الصهيوني مغتصب لأراضي الشعب الفلسطيني المظلوم صاحب الحق والأرض” مطالبا المجتمع الدولي باتخاذ كل الإجراءات للوقوف ضد هذه التصرفات الاستعمارية التي يمارسها الكيان الصهيوني ويدفع بها الوضع الحالي إلى مزيد من التعقيدات.

وأشار البيان إلى أن هذا الإعلان الصهيوني يضرب عرض الحائط بقرارات مجلس الأمن وقرارات المرجعيات الدولية وكل القوانين المتعلقة بحقوق الدولة الفلسطينية وقضيتها.


طباعة