فنزويلا: تقرير المحققين الأمميين بشأن انتهاكات حقوق الإنسان مليء بالأكاذيب

 

الثورة أون لاين:

أدانت فنزويلا بشدة التقرير الأخير الذي نشره محققون أمميون حول مزاعم انتهاك حقوق الإنسان في فنزويلا مؤكدة أنه “مليء بالأكاذيب” .

ونقلت وكالة فرانس برس عن وزير خارجية فنزويلا خورخي أريازا في تغريدة على تويتر اليوم إن التقرير “مليء بالأكاذيب وأعدته عن بعد من دون دقة منهجية بعثة وهمية موجهة ضد فنزويلا وتسيطر عليها حكومات تابعة لواشنطن ومعادية للرئيس نيكولاس مادورو”.

وزعم المحققون الأمميون في تقريرهم الذي استخلص نتائجه من اجتماعات افتراضية ونشر أمس أن “مادورو وأعضاء في حكومته متورطون بجرائم حتملة ضد الإنسانية”.

وتتعرض فنزويلا لمحاولات التدخل الأمريكي في شؤونها الداخلية وزعزعة استقرارها عبر تشديد العقوبات الاقتصادية والمالية ودعم القوى اليمينية لإحياء مخططاتها للهيمنة على هذا البلد الذي يمتلك ثروات نفطية هائلة والانقلاب على الرئيس الشرعي باستخدام جميع الوسائل بما فيها العنف والفوضى.


طباعة