أدوات العدوان تستكمل الإرهاب الأميركي

 رغم انشغال إدارة الإرهاب الأميركية بالانتخابات الرئاسية القادمة، وغرق ترامب بمستنقع فضائحه العنصرية والسياسية والأخلاقية، إلا أن مسألة تعويم الإرهاب، والاستمرار ب...

حين تسرطن واشنطن العالم

لا الوباء، أي وباء مهما كانت طبيعته معندة وقاسية، يمكنه أن يفتك بالبشرية كلها، ويترك الندوب والآثار الكارثية كما سرطان ووباء الإرهاب الذي على ما يبدو أنه لم يعد صناعة م...

ترامب يصلب العالم على خشبة الولاية الثانية.. يتوعد" لص "اليسار" ويدق مسمار الحرب !!

فوق جثث "كورونا" يمد ترامب حبال الزينة السياسية ويطلق ألعابه الانتخابية.. ويتسلق ذكرى استقلال أميركا "ليبشر" شعبه من جديد أنه "المخلّص الوحيد"، على "خشبة" الانتخابات جاء ...

ضامن الإرهابيين.. أجير على شاكلتهم

  قبل يومين عقد اجتماع قمة جديد للدول الضامنة لعملية آستنة "روسيا وإيران وتركيا"، وتم التأكيد مجدداً على الالتزام بوحدة واستقلال وسيادة وسلامة الأراضي السورية، وضرو...

ضم الضفة.. أوهام التوقيت والهدف!

ضم أجزاء من الضفة الغربية وغور الأردن إلى الكيان الإسرائيلي العنصري، كجزء من "صفقة القرن" المشبوهة، هو اليوم العنوان العريض لأجندات كل من رئيس حكومة الإرهاب الصهيونية ب...

المشروع الصهيو-أميركي.. ورسائل محور المقاومة

الكثير من الرسائل بدأت واشنطن تقرؤها، هي وصلت إلى مسامعها لحظة إعلانها من قبل الدولة السورية ومعها محور المقاومة، ولكن ربما لم تكترث لمضامينها ومفاعيلها في البداية، على...

نحو الاستحقاق الوطني

لا يمكن لأحد في العالم أن ينكر النصر الميداني الذي حققته سورية في محاربة الإرهاب وكسر شوكته على الرغم من كل الدعم الذي كان ومازال يتلقاه من القوى المشغلة له .. والتي ت...

ترامب يبايع الجولاني في إدلب.. وأردوغان يطعم النصرة أشلاء (الإخوة)!!

ترامب يبايع الجولاني في ادلب.. ويدخل حلبة الاقتتال بين الإرهابيين.. ليرفع قبضة (هيئة تحرير الشام) بالدرون وعتاد البنتاغون.. ويزعزع غرفة (فاثبتوا) بتثبيت النصرة.. كما ثب...

"ترامب - نتنياهو".. عندما يراهن الثنائي الإرهابي على الوهم

تتأرجح المنطقة على صفيح ساخن، بفعل سياسات إدارة ترامب التي تستثمرها حكومة الإرهابي نتنياهو لتسريع تطبيق بنود " صفقة القرن" المشؤومة، حيث ثمة استغلال واضح للوقت المتبقي ...

أميركا تتشبث بمشروعها الإرهابي.. ومحور المقاومة يمزقه

تلقي الولايات المتحدة بكامل ثقلها العسكري والسياسي والاقتصادي لتثبيت دعائم مشروعها الاستعماري الجديد في المنطقة، هي تدرك أنها فشلت في أكثر من محطة، والفشل الأكثر إيلاما...