الألـــوان وتأثيرهـــا ..على الحالـة النفســية والاجتماعيــة


لكل إنسان طباع و صفات مرتبطة بشخصيته تميزه عن الآخرين كالفرح أو الحزن أو التفاؤل أو التشاؤم أو الغضب و الهدوء و الحكمة والتسرع و الحلم و التأمل . و لكل إنسان سلوكيات و عادات و تصرفات و أفعال تختلف من شخص لآخر هناك من يفضل الرياضة و آخر يرغب بالموسيقا و ثالث يحب التأمل و منهم من يفضل الرسم أو هوايات أخرى .. لكن معظم الناس له نظرته الخاصة للألوان و يتفاعل معها حيث لكل لون خاصيته وسحره وجاذبيته .. و التفاعل مع الألوان له مدلول نفسي و تأثير يتباين بين الأشخاص و الامزجة حتى أن علم الإعلان أصبح يسترشد باستمرار بخبراء علم النفس ولم يعد يكتفي بأذواق وفن و إبداع الرسامين .
وقالوا إن اللون الأسود يفضله المتشائمون أو الذين يميلون إلى الوحدة و العزلة أو الجديون و منهم من رآه لون العراقة و الثبات و آخرون وجدوا فيه اتجاها نحو الأناقة والجمال الرسمي .أما اللون الأبيض فيفضله من يحب البساطة والسلاسة و الوضوح و يميل إليه عادة ذوو المزاج المتزن الهاربون من التعقيد و المصاعب وهو على كل حال اعتبر منذ أجيال رمز النقاء و الطهارة ..واللون الأحمر لون صارخ يجذب البدائيين و ذوي الحمية و الشجاعة الذين يحبون المغامرات و الإقدام ويتمتعون بروح التحدي و الجرأة و الذين يفضلون الوصول إلى أهدافهم بعيداً عن التصنع ويستخدم للتنبيه ولون يفضله الأطفال في العابهم وألوان مأكولاتهم و ثيابهم
و على مر العصور كان اللون الأخضر لون الخصب و التجديد و لون أهل الشفافية الذكية و الإحساس المتوقد يفضله أصحاب النشاط و الحيوية الذين يعتمدون الدقة في معاملاتهم و الذين يتميزون بالعناد و الثبات إنه لون يحبه العمليون و الحساسون في الوقت نفسه . و على خلاف من يقول إن اللون البني للحزانى بل هو لون الصادقين الصبورين الناضجين و المؤمنين بالقيم العريقة فهذا اللون فيه الوقار و هو يوحي بالثقة ..
أما لون المرحين ومحبي الحياة الحلوة فهو اللون الزهري يحبه من يتعامل باللطف و التهذيب إلا أنهم لا يتحلون بالعزم و الإرادة القوية و يضحون بأشياء كثيرة في سبيل الحصول على كل ما هو مترف ..ويميل أصحاب اللون البرتقالي إلى المغامرة وهم اهل الحماسة المشرقة ويميلون إلى التجديد و إلى كل ما هو براق و أصحابه (اللون الأزرق) يتمتعون بشخصية فذة ذكية و لكنها تنزع إلى الترفع و الاستقلالية ..ووجد محبو اللون الأصفر ميلهم للحركة و التنقل و هم اجتماعيون و لكنهم يفضلون الطبيعة على المدينة ..
يحبون الناس ليكتسبوا منهم الخبرة و المعلومات و الفائدة ..أصحاب هذا اللون متفائلون و لكنهم لا يتحلون بالصراحة و هم مولعون بالفخامة و التميز الاجتماعي إنه على كل حال رمز الغيرة . اللون الرمادي أصحابه متحفظون حذرون و صبورون يهربون من الإحراج و يتجنبون المشاكل في تعاملهم مع الناس ذوقهم بسيط و لكنه صعب .. أما لون البحر والسماء فهو اللون الأزرق يحبه معظم الناس يميل إليه الرومنطقيون الذين يبحثون عن الراحة و الهدوء و الاستقرار خارج عوالم التصنع .. انه لون الحب و الجمال .. يميل أهل الأحلام و الخيال إلى اللون البنفسجي كما أنه لأهل الحيوية و النشاط يفضله الرومنطقيون و الجديون في الوقت نفسه و لا ينفر منه المتشائمون إنه لون السحر الغامض .. وفي الختام فلابد أن نذكر أن الألوان وجدت طريقها في علاج المرضى و استخدمت ألوان خاصة بالمشافي و العيادات الطبية و ألوان خاصة للمرضى النفسيين و ألوان خاصة وضعت في غرف المتشائمين و ألوان خاصة بمن يحمل الهم و الحزن و الكآبة وضعت تلك الألوان الخاصة حتى يتمكنوا من الشفاء .. و خلاصة القول قل لي ما هو لونك المفضل أقل لك من انت ..

 

أيمن الحرفي
التاريخ: الاثنين 4-2-2019
الرقم: 16901