ملتقى اقرأ معنا..مبادرة شبابية لنشر ثقافة القراءة


مبادرة شبابية جمعت مجموعة من الشباب المثقف والمحب للعلم والمعرفة ولنشر ثقافة القراءة في المجتمع فكانت ولادة (ملتقى اقرأ معنا) في محافظة طرطوس.
للحديث عن الملتقى وتأسيسه وأهدافه ونشاطاته كان اللقاء مع أحد الأعضاء المؤسسين لملتقى (اقرأ معنا) الآنسة فاطمة قدور والتي أشارت الى أن الانطلاقة الأولى لملتقى اقرأ معنا كانت في عام ٢٠١٦ بمبادرة شبابية تطوعية هدفها الأساسي نشر ثقافة القراءة بين مختلف الفئات العمرية من خلال القيام بالعديد من الأنشطة والمبادرات التي من شأنها التشجيع على القراءة وإعادة صداقة الكتاب ونشر ثقاقة جديدة للحوار وتقبل الرأي الآخر.
وعن عدد المؤسسين والكادر الاداري للملتقى بينت قدور أن الملتقى قام بتأسيسه خمسة من الشباب الجامعي المثقف والمحب للقراءة ، ويوجد في الملتقى أيضا فريق إداري وفريق مخطط وفريق داعم ثقافي.
وحول أبرز النشاطات التي قام بها الملتقى منذ تأسيسه وحتى الآن أوضحت قدور أن الملتقى قام بعدة مبادرات ونشاطات أهمها جلسات نقاش لـ٣٠ كتابا تنوعت ما بين الروايات والكتب الفكرية وضم الحضور في تلك الجلسات فئات عمرية مختلفة (يافعين وشبابا وكبارا) يتناقشون ويتحاورون فيما بينهم بعدة أفكار وهي جلسات تعقد بشكل شهري في الملتقى.
كما تم إطلاق مبادرة القصة القصيرة للأطفال على مستوى المحافظة ونشاطات توعوية وتنموية لليافعين والشباب وقد تم مؤخرا توقيع مذكرة تفاهم مع جمعية فضا، الهدف منها بناء قدرات اليافعين والشباب وتأهيلهم بأدوات ليصبحوا قادرين أن يكونوا فاعلين في المجتمع من خلال القيام بمبادرات مفيدة وبناءة.
وأضافت قدور: ومن نشاطات الملتقى العام الماضي إطلاق مبادرة ماراثون القراءة (قارىء الجامعة الأفضل) وذلك بالتعاون مع رئاسة جامعة طرطوس والاتحاد الوطني لطلبة سورية فرع طرطوس وقد لاقت صدى جميلا لدى الجميع.
كما أن هناك نشاطات سينمائية لليافعين والكبار تتم مناقشتها بعد العرض.
مبادرة مرآة
وعن مبادرة مرآة أكدت قدور أنها ندوات حوارية تفاعلية حول مواضيع مختلفة اجتماعية وثقافية وطبية يتم خلالها استضافة شخصية في مجال معين وطرح موضوع في ندوة وحوار الضيف، ومن الضيوف والشخصيات الذين أغنوا ندواتنا الكاتب نبيل سليمان وندوة فن الرواية، والاستاذة لبانة الجندي وتربية الأبناء والدكتور محمد حاج صالح وطب الأعشاب وغيرها من الندوات. أضف لذلك كان لدينا مبادرة الكتاب المسافر وهي أن يتواجد الكتاب في أي مكان من خلال تأسيس أكثر من مكتبة ضمن أكثر من مقهى وتتم استعارة الكتب ضمن المقهى وتجديدها بشكل دائم ، كما أسسنا مكتبات لجهات مختلفة ككشاف الفوج السابع وفي مركزي ايواء.
ماراثون القراءة للأطفال
وأشارت قدور الى أنه تم في ١٥ شباط العام الحالي إطلاق ماراثون قراءة للأطفال من عمر ١٠ سنوات وحتى ١٣ سنة ولمدة شهرين وشروطه أن تتم قراءة خمس روايات تم تحديدها ومن ثم سيتم اختبار شفهي حواري للأطفال المشاركين والبالغ عددهم مئة طفل مع لجنة تم تشكيلها بهذا الخصوص، والفائزون الثلاثة سيتم تكريمهم بجوائز مادية خلال حفل سيقام لهم.
وختمت قدور حديثها بالقول: إن نشاطاتنا ليست على الأرض وإنما على مواقع التواصل الاجتماعي من خلال مجموعة اقرأ معنا _ قهوة وكتاب، حيث يتم تزويد المجموعة بمنشورات ترتقي بالمستوى الفكري والمعرفي للقراء بمجالات وعناوين مختلفة ويتم من خلال موقعنا الاعلان عن كافة نشاطاتنا يتبعه تقرير عن النشاط يتم توثيقه على مواقع التواصل الاجتماعي ، لافتة الى أن مبادراتنا مستمرة ومتجددة بشكل دائم حيث لدينا مكتبة كبيرة في مقر الملتقى لإعارة الكتب وتضم ١٣٠٠ كتاب وهي في تزايد مستمر.
آملة أن تكون مثل تلك المبادرات على مستوى سورية لتصبح القراءة عادة يومية لدى الجميع.

فادية مجد
التاريخ: الأحد 7-4-2019
الرقم: 16950


طباعة