درهم وقاية...معلومات نبخل بها على الطبيب

عندما يكون الطبيب ملما بكافة المعلومات الصحية بالمريض يسهل عليه تشخيص الحالة والوقوف على الأعراض المرضية المتوقعة ومعالجتها بنجاح.
لكن بعض المرضى ينسون أو يتناسون بعض المعلومات المهمة منها مثلاً:
تناول الفيتامينات والمكملات: فعندما تعافى مثلاً من اعراض صحية معينة فالطبيب يريد معرفة كافة التفاصيل الخاصة بأسلوب حياتك اليومي كي يضع يده على التشخيص السليم للحالة، لكن بعض المرضى ينسون الإفصاح للطبيب عن تناولهم أنواعاً من الفيتامينات والمكملات الغذائية.. غالبية هؤلاء يعتقدون أن هذه الأمور لا تهم كثيراً، فليس لها علاقة بالمرض وهذا اعتقاد خاطئ بالطبع، فالمرض ينجم عن كل ما يتعلق بحياتك، وكل ما يدخل إلى جوفك، فالمكملات الغذائية والدوائية يمكن أن تسبب بعض الأعراض المرضية.
فعلى سبيل المثال عند المداومة على تناول مكملات الجينكو يلاحظ المعاناة من زيادة سرعة ضربات القلب، والكثير من الأشخاص يستخدمون هذا العشب للحفاظ على صحة الذاكرة، كما يتداخل هذا العشب مع أدوية ضغط الدم مسبباً هبوطه بصورة مميته.
التوقف عن تناول الدواء: لا يجب التوقف عن تناول الأدوية الدائمة مثل أدوية الضغط والسكري والكوليسترول إلا بعد استشارة الطبيب
مشكلات النوم: يرى فئة كبيرة من الناس أن مشكلات النوم والأرق الليلي كل ذلك لا يفيد الطبيب في شيء، وهو اعتقاد خاطئ بلا شكل.. فإذا كنت تعاني من أي مشكلة في نومك فمن الافضل اطلاع الطبيب عليها، فالعديد من الدراسات تؤكد أن اضطرابات النوم تؤثر على صحة الإنسان بشدة، حيث يؤدي ذلك إلى الإصابة بأمراض الجهاز العصبي والضغط والسكري والصداع، إضافة إلى مشكلات أخرى، تصل أحياناً إلى السكتات القلبية، والذين يعانون من مشكلات بالنوم تضطرب عندهم الهرمونات والمركبات الكيميائية بأجسامهم.
ولذلك من الممكن أيضاً الإصابة بداء السمنة وما يترتب على ذلك من تعقيدات مرضية أخرى، وربما تؤثر تلك الاضطرابات على خصوبة المرأة.
وفي الختام..
لست في حاجة إلى تذكيرك بضرورة التعاون مع الطبيب بكل ما لديك من معلومات تعرضها عن نفسك، حتى يتسنى له الوقوف على التشخيص الصحيح للحاله، ومن ثم تقديم العلاج الصحيح,

د. محمد منير أبو شعر
التاريخ: الجمعة 10-1-2020
الرقم: 17165

 

 

 


طباعة