عطلة الشتاء تأخد العالم إلى ملعب الاتحاد.. اليوم «10,00 ليلاً».. مواجهة مفصلية بين مانشستر سيتي وليفربول

لم تتوافر لقمة كروية طوال الموسم الحالي، في جميع دوريات أوروبا، عوامل الجاذبية والإثارة أكثر من الموقعة المرتقبة بين مانشستر سيتي وليفربول، والتي تقام اليوم الخميس الساعة العاشرة ليلاً ، حيث تتجه أنظار الملايين من عشاق الكرة العالمية، صوب استاد الاتحاد لمتابعة القمة المفصلية بين الفريقين في ختام المرحلة (21)،

حيث يسعى السيتي للفوز للعودة من جديد إلى سباق الاحتفاظ بلقب البريميرليغ، بينما يحلم يورغن كلوب وفريقه بالفوز للتقدم خطوة كبيرة للأمام على طريق تحقيق الحلم الذي يبحث عنه عشاق الليفر منذ 28 عاماً. بالعودة إلى القمة المرتقبة بين السيتي والريدز، فقد اختصر جوسيبغوارديولا كل شيء، حينما أكد أن الهزيمة أمام ليفربول سوف تدفع فريقه إلى منطقة المستحيل في رحلة البحث عن اللقب، وتابع المدرب الإسباني: بالنظر إلى المركز الذي يحتله فريق ليفربول، والحالة التي يؤدي بها مبارياته، فإن الهزيمة أمامه ستجعل كل شيء ينتهي، سوف نصبح أمام المستحيل في سعينا للحفاظ على اللقب. وأضاف المدير الفني لمان سيتي: بالطبع لم نفقد ثقتنا بأنفسنا، نحن مان سيتي، والجميع يدركون ذلك، ولكن في بعض الأحيان تحتاج إلى أن تضرب نفسك على وجهك، وتسأل نفسك ماذا يحدث ؟ أعلم أن الجميع يسعون لتقديم الأفضل وتحقيق الفوز، وفي بعض الأحيان قد لا تكون الرغبة وحدها كافية، يجب أن تقاتل طوال الوقت، وسوف نفعل كل شيء بمساعدة جماهيرنا في الاتحاد لتحقيق الفوز على ليفربول، فارق النقاط ليس سهلاً، خاصة أن ليفربول يقدم مستويات ثابتة، وهذا يحفزنا بشدة لتدارك الأمر. وعلق رحيم سترلينغ نجم مان سيتي على عودة الفريق لطريق الانتصارات، مؤكداً أن العقلية، وقوة الشخصية، والثقة في النفس جميعها من العوامل التي تساعد على تجاوز أي أزمات، مشيراً إلى أن الفوز المريح على ساوثهامبتون بعد التعرض لهزيمتين، يؤكد قوة شخصية السيتي، وقدرته على العودة سريعاً إلى الحالة المعتادة، في إشارة إلى أن السيتي كيان غير قابل للانهيار. يذكر أن مان سيتي يحتل المركز الثاني بعد مرور 20 مرحلة، برصيد 47 نقطة، فقد استعاد نغمة الفوز بالتفوق على ساوثهامبتون 3/1، بعد تعرضه لهزيمتين على نحو مفاجىء على يد كريستال بالاس وليستر سيتي، وفي المقابل يتصدر ليفربول جدول الترتيب وفي رصيده 54 نقطة، حيث لم يتعرض لأي هزيمة منذ بداية الموسم، فضلاً عن أنه الأفضل دفاعياً، إلا أن السيتي مازال يفوق جميع أندية البريميرليغ في الجانب الهجومي، والقدرات التهديفية. من ناحيته، أكد يورغن كلوب المدير الفني لليفربول بمزيج من التواضع والواقعية، وبذكاء يحسد عليه، أنه لا يوجد فريق في العالم، بما في ذلك ليفربول، يذهب إلى استاد الاتحاد معقل السيتي وهو يثق في تحقيق الفوز، مضيفاً: سوف نذهب إلى هناك بعقلية الفريق الذي يقدم أفضل ما لديه لكي يحقق شيئاً ما، ما أعنيه أننا سوف نحاول، حيث لا نملك سوى شرف المحاولة، أعتقد أنه لا يوجد فريق في العالم يذهب إلى سيتي في معقله قائلاً: أنا ذاهب لكي أحقق الفوز عليهم، هذا ينطبق أيضاً على ليفربول، لن أضيف جديداً حينما أقول إن مان سيتي فريق مذهل.‏‏‏
التاريخ: الخميس 3-1-2019
الرقم: 16875


طباعة