زيدان يعلنها: ريال مدريد له هيبته ولابد من التغيير

 


أعلن نادي ريال مدريد الإسباني تعيين الفرنسي زين الدين زيدان مدرباً للفريق الأول حتى 30 جزيران 2022.وجاء في البيان الذي أصدره النادي: إنهاء العقد الذي ربط سانتياغو سولاري كمدرب للفريق الأول.وقال النادي إنه يقدر الولاء والالتزام بالعمل الذي أظهره المدرب سولاري في الفترة السابقة. وعرض على لاعبه السابق فرصة البقاء في النادي.وكتب زيدان صفحات تاريخية براقة في مدريد حين جاء بديلاً لرافائيل بينيتيز مطلع عام 2016، ففاز بدوري الأبطال لثلاثة مواسم متتالية كما لم يفعل أحد من قبل.وجاء الإعلان عن عودة زيدان، في وقت عصيب يمر فيه النادي الملكي بعد خروجه من دوري أبطال أوروبا على يد أجاكس أمستردام ومن كأس إسبانيا على يد برشلونة وخسارته فرصة المنافسة على بطولة الدوري (منطقياً).وكان زيدان فك الارتباط مع ريال مدريد في 31 أيار 2018 وجاء مكانه جولين لوبتيغي الذي لم يكمل الموسم.وقاد زيدان في ولايته الأولى فريق ريال مدريد في 149 مباراة حقق الفوز في 104 مباريات وتعادل 29 وخسر 16 مباراة. وبلغت نسبة انتصاراته 70 %، محققاً 9 ألقاب.وقال زيدان في مؤتمره الصحفي الأول بشكل مقتضب قبل إجابته على أسئلة الصحفيين التي امتدت لقرابة نصف ساعة: أنا سعيد جداً بالعودة إلى هنا والعمل من جديد.وفيما يتعلق بردوده على ممثلي وسائل الإعلام المختلفة قال زيدان: حان وقت التغيير لبعض الأمور، قررت أن أعود لأنّ بيريز اتصل بي وبما أنني أعشق هذا النادي وأحترم الرئيس عدت إلى هنا.وأضاف: بعد أكثر من ثمانية أشهر لدي رغبة كبيرة بالعودة، كان من الضروري أن يكون هناك تغيير بعد الذي حققناه في الموسم الماضي.وعن ذكرياته مع الفريق الملكي: هذه مسؤولية كبيرة، عندما أرى وجوه اللاعبين والأشخاص الموجودين هنا أعرف كمية المحبة لهذا النادي، لا يمكن أن أنسى ما حققناه ولكن لا يمكنني أن أنسى المطبات التي وقعنا بها في الموسم الماضي من خلال خسارة الدوري والكأس.وعن الأخطاء التي ارتبكها قال زيدان: أنا كنت المسؤول عن خسارة الدوري والكأس في الموسم الفائت، أظن أنّ لوبيتيغي وسولاري قدما ما يجب أن يقدماه لهذا الفريق.وفيما يتعلق ببعض نجوم الفريق مثل إيسكو وبيل ومارسيلو: اللاعبون الموجودون فازوا بالعديد من الألقاب، رافضاً الخوض في مشاكلهم الفنية.وأوضح زيدان أنّ هدفه الحالي مرتبط ببقية مبارياته الرسمية حتى نهاية الموسم: في الوقت الراهن لدينا متسع من الوقت كي نغير ونتحدث مع الرئيس من أجل التغييرات القادمة، سنخوض 11 مباراة وعلينا أن ننهي الموسم بأفضل صورة ممكنة.أما سؤال إمكانية عودة البرتغالي رونالدو إلى ريال مدريد: ليس هذا الوقت المناسب للحديث عن كريستيانو هو لاعب كبير ويعرف الجميع ما حققه لهذا النادي.مضيفاً: أنا لا أفكر في الماضي، علينا أن نفكر في مستقبل هذا النادي فقط، هذا تحدٍّ كبير لكن لدي رغبة كبيرة من أجل العودة للتدريب.هذا وأصبح زيدان المدرب الرابع عشر الذي يستعين فلورنتينو بيريز بخدماته خلال فترة رئاسته مجلس إدارة النادي الملكي التي بلغت حتى الآن 16 عاماً (2000-2006 ومنذ 2009). وبات يتعين على زيدان الآن إعادة بناء الفريق في تحد في المتناول رغم أن نهاية هذا الموسم ستكون صعبة.وبعد المرحلة السابعة والعشرين من الليغا وقبل 11 مرحلة على نهايته، يواجه ريال مدريد، الثالث برصيد 51 نقطة، تحدياً مذهلاً، في مستوى نجاحات المدرب زيدان: محاولة تضييق فارق الـ 12 نقطة التي تفصله عن برشلونة، المتصدر برصيد 63 نقطة، لإنقاذ موسمه. ففي موسم 2015/2016، عندما عين (زيزو) خلال منتصفه (مطلع 2016)، كان ريال مدريد يتخلف بفارق 12 نقطة عن برشلونة بعد 27 مرحلة. لكنه تمكن من تقليص الفارق لينهي الموسم بفارق نقطة واحدة خلف غريمه التقليدي.

 

التاريخ: الأربعاء 13-3-2019
رقم العدد : 16930