كأس الجمهورية لكرة القدم.. إياب نصف النهائي غداً في حماة وحمص


تقام غداً مباراتا إياب الدور نصف نهائي لمسابقة كأس الجمهورية لكرة القدم، فيلتقي عند الساعة الرابعة عصراً على الملعب البلدي في حماة فريقا الطليعة وتشرين، وعلى ملعب خالد بن الوليد في حمص يلتقي الوثبة والنواعير.
ويتطلع الطليعة على أرضه وبين جمهوره إلى استغلال الفرصة التاريخية بالتأهل للمباراة النهائية على حساب ضيفه تشرين، حيث يحاول أبناء المدرب ماهر بحري إلى الاستفادة من حالة عدم الاستقرار التي يعيشها ضيفهم، والذي غيّر مدربه الأسبوع الماضي لعله يدرك نفسه ويصحح مساره في هذه المسابقة، وخاصة بعد التعادل في مباراة الإياب، علماً أن التعادل السلبي في صالح الطليعة.
لكن تشرين مع مدربه الجديد هيثم جطل سيسعى لانتفاضة تنتزع الفوز من أرض الطليعة، وخاصة أن جمهور تشرين الذي سيرافق فريقه يرى في مسابقة الكأس خير تعويض لما خسره في الدوري.
وبلا شك أن المباراة صعبة على الفريقين، فهي متكافئة في كل شيء، والمهم أن يقدم الفريقان ما يليق وأن تسير دون تشنج أو توتر، والتحكيم يجب أن يكون في أفضل حالاته، لأن المباراة لا تحتمل الأخطاء.
وفي حمص يستقبل الوثبة النواعير وعينه على بطاقة التأهل، ورغم التعادل بهدف لهدف في حماة ذهاباً، إلى أن أفضلية الوثبة راجحة غداً، فالأرض والجمهور في صالحه، فضلاً عن الأفضلية الفنية عموماً والتي تأتي في صالح المضيف، ولكن تبقى لمباريات الكؤوس خصوصيتها التي قد تلغي الفوارق. وكما مباراة حماة التعادل السلبي في صالح الوثبة، وإن كنا نتوقع طمعاً من أبناء رافع خليل مدرب الوثبة في تحقيق ما هو أكثر من التعادل السلبي، فالفوز المنشود يعني الجدارة بالوصول للنهائي والاقتراب من تحقيق حلم كبير.
الجدير ذكره أن المتأهلين من الدور نصف نهائي سيلتقيان يوم الثامن والعشرين من الشهر الجاري في المباراة النهائية لتتويج بطل جديد لهذه المسابقة.

التاريخ: الجمعة 7-6-2019
الرقم: 16996