فقرات غنائية وفنية تراثية في مهرجان الأغنية الوطنية والتراثية بالحسكة

 


تضمن مهرجان الأغنية الوطنية والتراثية الذي أقامته جمعية صفصاف الخابور في مدينة الحسكة في ساحة القائد الخالد أغاني وطنية منوعة وفقرات غنائية وفنية تراثية من فلكلور الجزيرة السورية والفرات احتفاء بأعياد تشرين.
ثلاث فرق فنية تراثية هي صفصاف الخابور الثقافية والتراث الفراتي ونابادا للفلكلور السرياني شاركت في الحفل وقدمت مقطوعات غنائية وطنية تتغنى بانتصارات أبناء شعبنا وجيشنا الباسل منذ فجر تشرين التحرير وحتى يومنا الحاضر. كما قدمت الفرق المشاركة عدداً من الأغاني والفقرات الفنية والدبكات الفلكلورية المستوحاة من تراث منطقة الجزيرة السورية والفرات.
رئيس مجلس إدارة جمعية صفصاف الخابور أحمد الحسين أوضح في تصريح لمراسل سانا أن المهرجان رسالة فرح ومحبة بانتصارات جيشنا الباسل وهو يجسد قيم الانتصار والتضحية والبطولة منذ نصر حرب تشرين على العدو الإسرائيلي الغاشم وصولاً إلى يومنا الحاضر الذي نقارع فيه قوى الظلام والإرهاب التكفيري العالمي.
مدير الثقافة محمد الفلاج أوضح أن المهرجان احتفالية جميلة يشارك فيها أبناء محافظة الحسكة بأعياد تشرين المباركة، وهي مبادرة وطنية ثقافية وتراثية جميلة قدمتها جمعية صفصاف الخابور أظهرت من خلال فقراتها الفنية المنوعة الكنز الحضاري والإنساني والتراثي الذي تفخر به المحافظة وغناها الاجتماعي الجميل.

التاريخ: الأربعاء 9- 10-2019
رقم العدد : 17094