حلب تحتفل بتتويجها عاصمة للثقافة السورية لعام 2019

 

 

احتُفل مساء أمس على مسرح نقابة الفنانين في حلب بإطلاق فعاليات احتفالية «حلب عاصمة الثقافة السورية للعام 2019 « والتي تأتي ضمن مشروع العواصم الثقافية في سورية الذي أطلقته وزارة الثقافة بهدف الحفاظ على الهوية وإبراز دور الإبداع في بناء الإنسان وتنمية الوعي في مختلف المحافظات السورية.

محافظ حلب حسين دياب أكد في كلمته أن وزارة الثقافة تكرم اليوم مدينة حلب كعاصمة للثقافة السورية لعام 2019، لافتاً إلى أن هذه المناسبة تجسد عظمة مدينة حلب وأهميتها الأدبية والتاريخية والفنية عبر آلاف السنين. وأشار إلى أن ما أضفى جمالية على هذه الاحتفالية هو تزامنها مع انتصار حرب تشرين التحريرية التي سطر فيها السوريون أروع البطولات، وأشارت معاون وزير الثقافة المهندسة سناء الشوا في كلمة وزارة الثقافة إلى أن هذه الاحتفالية تكتسب أهمية خاصة لأنها جاءت بعد دحر حلب لغزاتها إلى غير رجعة، لافتة إلى أن حلب ليست بالمدينة التي تحتاج من يدل على عراقتها، فهي أنجبت القامات الباسقة التي وهبتها لنا وللإنسانية أجمع .
تضمن حفل الافتتاح عرضاً مسرحيا جسد من خلال لوحاته الفنية تاريخ مدينة حلب إلى جانب صمود قلعة حلب وتراثها في وجه الهجمات الشرسة التي تعرضت لها عبر تاريخها وصولاً إلى عصرنا الراهن الذي انتصرت فيه على الإرهاب، كما تم تكريم نخبة من أدباء وعلماء ومثقفي حلب) حسن عاصي الشيخ - عبدالله حجار - منى تاجو- محمود الساجر -عدنان الدربي - عبد الباسط بكار - د.صلاح كزارة - وانيس باندك - جوزيف ناشف - نذير جعفر - عبد الحليم الحريري - غسان مكانسي) . وتشهد مدينة حلب تنظيم العديد من الفعاليات الفنية والثقافية بهذه المناسبة، وتستمر لغاية التاسع من الشهر القادم.

حلب - فؤاد العجيلي
التاريخ: الخميس 10- 10-2019
رقم العدد : 17095