النظام التركي والولايات المتحدة يعملان بشكل مباشر على عرقلة جهود هزيمة الإرهابيين

ثورة أون لاين:

أكد رئيس المجموعة البرلمانية التشيكية للصداقة مع سورية الدكتور ستانيسلاف غروسبيتش أن انتصار سورية على الإرهاب والتدخلات الخارجية بات قريبا وحتميا.

وقال غروسبيتش في تصريح لمراسل سانا في براغ إن “إنهاء الارهاب في سورية هو في مصلحة كل من يحرص على الاستقرار والسلام في الشرق الأوسط” مشيرا إلى أن النظام التركي والولايات المتحدة يعملان بشكل مباشر على عرقلة جهود الحكومة السورية لهزيمة الإرهابيين ويحاولان إطالة أمد الأزمة بعد إخفاق مخططاتهما في سورية.

وكان غروسبيتش أكد في تصريح سابق لـ سانا أن “الولايات المتحدة ودولا أخرى تقوم بدعم الإرهاب في سورية من خلال نشرها معلومات مضللة عما يجري في إدلب ومن خلال الممارسات التي تقوم بها ضد الشعب السوري”.