آيفون بـثلاث كاميرات وخدمة البث التلفزيوني

ثورة أون لأين :

أعلنت أبل أن خدمتها للبث التلفزيوني ستنطلق في أول تشرين الثاني بسعر 4.99 دولار في الشهر وكشفت عن كاميرات جديدة لأحدث طرز هاتفها آيفون، مع بلوغ عملاق التكنولوجيا منعطفا يركز فيه على الخدمات بقدر تركيزه على الأجهزة والبرمجيات.
وقالت الشركة إن تلفزيون أبل+ سيتاح في أكثر من 100 دولة وإن مشتري أجهزة آيفون وآيباد وماك سيحصلون عليه مجانا لمدة عام.
وكشفت أبل أن هاتفها الجديد آيفون 11 سيأتي مزودا بكاميرتين في الخلف، إحداهما بعدسة ذات زاوية عريضة للغاية إضافة إلى الجيل التالي من الرقائق متناهية الصغر، ايه13، لكن دون تغييرات كبيرة ظاهرة، وبسعر يبدأ من 699 دولارا.
وسيزود الهاتف آيفون 11 برو بثلاث كاميرات في الخلف - بزاوية عريضة، وعدسة مقربة، وعدسة عريضة للغاية. وسيستطيع الهاتف الجديد التقاط التسجيلات المصورة بالكاميرات الثلاث والكاميرا الأمامية معا، وبسعر يبدأ من 999 دولارا. وسيبدأ الهاتف آيفون 11 برو ماكس المزود بشاشة أكبر بسعر 1099 دولارا. والهواتف الجديدة متاحة لطلبات الشراء من يوم الجمعة على أن يبدأ الشحن في 20 أيلول.
وقال المحللون إن أبل تنتهج "نمطا متحفظا" لحين طرح هواتف الجيل الخامس التي ستكون ذات سرعات أعلى لنقل البيانات العام القادم. وبدلا من ذلك، فإن خدمات مثل المحتوى التلفزيوني لبرامج مشاهير مثل أوبرا وينفري والتي ستتنافس مع نتفليكس ووالت ديزني قد تأخذ موقع الصدارة.
تباهي أبل منذ فترة طويلة بميزتها التنافسية على مزاحمين مثل سامسونج إلكترونكس التي تصنع أجهزة الهاتف وجوجل التي تزود معظم أجهزة الهاتف في العالم بأنظمة التشغيل. وتروج أبل لسيطرتها على كل من الأجهزة والبرمجيات، مما يفرز منتجات مصقولة أعلى سعرا تقتنص معظم أرباح صناعة الهاتف الذكي.
أعلنت أبل أيضا أن خدمتها لألعاب الفيديو، أبل أركيد، ستستأثر بصفحة على متجر تطبيقاتها وتتاح من 19 أيلول بسعر 4.99 دولار في الشهر، مع شهر مجاني للتجربة.