دراسة تكشف "حقيقة غريبة" عن الكوكب الأحمر

ثورة أون لاين :

كشفت دراسة جديدة عن حقيقة غريبة عانى منها كوكب المريخ منذ ملايين السنين، إلا أن الأغرب أن هذه الحقيقة يعاني منها كوكب الأرض أيضا هذه الأيام.

وأشارت دراسة نشرتها مجلة "نيتشر جيوساينس" أن مياه بحيرات كوكب المريخ وأنهاره تبخّرت قبل حوالى 3.5 مليارات سنة "بسبب تقلبات في المناخ"، أو ما يعرف اليوم بالتغير المناخي.

ويعتقد على نطاق واسع أن الكوكب الأحمر كان في الماضي يضم مياها سائلة بكميات وفيرة، مع وجود بحيرات وأنهار وربما حتى محيط شاسع يغطي معظم سهوله الشمالية، لكن هذه المياه السائلة اختفت لأسباب مجهولة.

وبهدف معرفة المزيد عن هذا الموضوع، درس وليام رابين من معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا في الولايات المتحدة وفريقه، بيانات جمعها المسبار "كوريوسيتي" في العام 2017 من فوهة "غايل"، التي يبلغ عمرها حوالى 3.5 مليارات سنة.