نجم سلة الوحدة مجد عربشة.. فريقنا سينافس بقوة على لقب الدوري

ثورة أون لاين :مهند الحسني 
يعتبر لاعب سلة رجال نادي الوحدة مجد عربشة بمثابة العقل المفكر لفريقه، فهو يمتلك قدرات مهارية وفنية عالية منحته مكاناً مرموقاً بين نجوم السلة في سورية، تسديداته من خارج القوس نادرا ما تضل طريق نحو السلة، حتى بات يطلق عليه بملك الثلاثيات، وبات أحد أهم الخيارات الهجومية لمدرب الفريق، كل هذه الميزات أهلته ليكون هداف فريقه خلال مشاركته الأخيرة في دورة دبي الدولية.
ثورة أون لاين التقته وأجرت معه الحوار التالي:
ماذا عن سلة الوحدة ونتائجها هذا الموسم؟
نتائجنا في مرحلة الذهاب كانت جيدة إلى حد كبير، لكننا خسرنا مباراة أمام الحرية في الإياب لم تكن على البال، ولها أسبابها الفنية، لدينا مشكلة في مركز خمسة( السنتر)، وهي مشكلة جميع الفرق باستثناء الجيش الذي يضم العملاق عبد الوهاب الحموي.
هل من حلول لديكم لهذه المشكلة في المراحل القادمة؟
الإدارة والقائمين على أمور السلة بالنادي يعملون بشكل جيد، وضمن خطة فنية، وقد نجحوا في حل هذه المشكلة بعدما تعاقدوا مع اللاعبين محي الدين قصبلي، ووليد فرح، وسوف يلتحقان بالفريق خلال الفترة القادمة، وهما من أصحاب القامات الطويلة، وتواجدهما سيعطينا دافعاً قوياً للظهور بصورة مميزة في ما تبقى من عمر الدوري.
ما رأيك بقرار اتحاد السلة بتحديد أعمار اللاعبين؟
أظن بأن القرار ليس في مصلحة أي فريق، لأن اللاعب الصغير والموهوب من الطبيعي أن يفرض نفسه على أي مدرب في حال تمرن بشكل جيد، المشكلة في القرار هو في التركيبة التي لم يجدها المدرب في موضوع التبديل، وأعتقد بأن هذا القرار لم يكن جيداً لمصلحة السلة السورية، وأتمنى إعادة النظر فيه.
عودتنا سلة الوحدة أن تكون منافسة على اللقب فماذا عنها هذا الموسم؟
فريقنا جيد ويضم لاعبين من مستوى عال، وقد خسرنا جهود أفضل اللاعبين، أمثال هاني دريبي، حكم عبدالله، جميل صدير، لكن نحن أبناء النادي علاء إدلبي، شريف العش، منار حمد، نلعب بتوليفة جيدة ومنسجمة مع بعضنا، لذلك سلة الوحدة ستكون من أقوى المنافسين على اللقب، وفي المباريات الهامة والحساسة يتصاعد مستوانا، ونلعب بروح قتالية عالية، وما يميز سلة الوحدة جمهورها الذي يساندها في جميع مبارياتها.
برأيك هل يكتفي الطول لنجاح لاعب كرة السلة؟
كل من يهتم بكرة السلة يدرك أن أهم اللاعبين على مستوى العالم لم يكونوا طوال القامة، اللاعب الطويل تواجده ضروري وهام في أي فريق، لكن توفر المهارات والسرعة والقدرة على المناورة والتحرك أعتقد بأنها هامة أيضاً.
هل تحتاج سلة الوحدة إلى مدرب أجنبي هذا الموسم؟
باعتقادي أن الكوتش عدي خباز قادر على أن يصل بالفريق إلى بر الأمان، لكونه من المدربين الشباب المجتهدين الذين يعرفون كيف يوظفون مقدرات لاعبيه بشكل جيد، ونحن مرتاحون معه، وتدريباته مفيدة ونرى كل يوم خططاً تدريبية جديدة، والأمور تسير بشكل جيد، وكل شيء يدعو للتفاؤل بنتائج أفضل في المباريات القادمة.
هل صحيح أن الفريق عاد لتدريباته بعد استراحة قصيرة؟
هذا الكلام صحيح، الفريق عاد للتمرين وعبر فترتين الأولى قبل الإفطار نقوم خلالها ببعض تمارين المهارات من شوط خفيف، وبعد الإفطار نتمرن بملعب الكرة لرفع اللياقة البدينة، وهناك متابعة واهتمام من قبل الجميع القائمين على اللعبة، والأمور تسير على قدم وساق، إضافة إلى أني أتمرن في صالة الحديد من أجل أن أكتسب القوة أكثر وأتمكن من الاحتكاك دون أي أضرار مع اللاعبين الطوال والكبار.
تسديداتك من خارج القوس باتت مميزة حتى أصبح يلقبونك بملك القوس؟
الذي لم يملك موهبة ولا يعمل على تطويرها، فعليه أن يجلس ببيته، الموهبة بحاجة إلى تمرين وصقل من أجل أن تتطور، وأحمد الله أنني أتمرن بشكل جيد على التسديد من خارج القوس، وغالباً ما أنجح وأسعد جماهيري النادي.
من تتوقع أن ينافسكم على لقب بطولة الدوري هذا الموسم؟
اللقب محصور بأربع فرق، وهي الاتحاد، والجلاء، والوحدة والجيش، وجميعها تضم لاعبين هم النخبة، وأندية حلب قد عادت بقوة هذا الموسم، وهذا سيعطي الدوري نكهة تنافسية جميلة.
ماذا عن لقبك كهدّاف لفريقك في دورة دبي الأخيرة؟
البطولة كانت جيدة بعد غياب عن آخر مشاركة منذ موسم 2011، وفي مشاركتنا الأخيرة قدمنا مستويات جيدة، ولقب هداف الفريق جاء نتيجة تعاون الناجح مع زملائي بالفريق، وقد سجلت تقريباً أكثر من (82) نقطة في خمس مباريات