نجم جزائريّ على رادار غلاسكو رينجرز

 ثورة أون لاين:

حقّق هاريس بلقبلة، نجم خط وسط المنتخب الجزائري، تقدّماً في مشواره، بعد أن ساهم في صعود ناديه بريست نحو دوري الدرجة الأولى الفرنسي، ليلفت انتباه المدير الفني جمال بلماضي، الذي قرّر دعوته للانضمام إلى بطل إفريقيا، منتخب الجزائر، ما فتح له مستقبلاً جديداً في مساره الاحترافي.
وكشفت مجلة (فرانس فوتبول) الفرنسية أن بلقبلة، قد أضحى ضمن مفكرة المدرّب وأسطورة ليفربول السابق، ستيفن جيرارد، الذي يشرف على الجهاز الفني لنادي غلاسكو رينجرز الاسكتلندي، ويقدّم معه أداء مميزاً منذ توليه مهمة تدريبه.
ويدرك جيرارد إمكانيات اللاعب الجزائري، خاصة أن كليهما شارك بمنصب مماثل، إذ يتولى بلقبلة دوره في صناعة اللعب من الخلف، والانطلاق نحو الأمام لمساندة زملائه المهاجمين، دون إهمال مهامه الدفاعية.
ويعمل رينجرز على تقديم عرض يُقنع صاحب الـ (26 عاماً) بسرعة، قبل ارتفاع قيمته السوقية، في ظلّ دخول أندية عديدة الصراع على خدماته، من بينهم الصاعد الجديد، لنس، الذي احتل المركز الثاني في الترتيب العام للدرجة الثانية الفرنسية.
ويمتد عقد هاريس بلقبلة مع بريست لغاية 2022، غير أن طموحه الذي قاده لفرض نفسه مع الأندية المتوسطة، ورغبته في لعب دور أكبر مع المنتخب الجزائري، قد يدفعه نحو طلب الانتقال إلى نادٍ أكبر، يسمح له في لعب المنافسات الأوروبية على غرار رينجرز.
جدير بالذكر أنّ بلقبلة اختار تمثيل (محاربي الصحراء) مبكّراً، رغم ولادته ونشأته بفرنسا، إذ شارك في أولمبياد البرازيل 2016، وتألّق رفقة لاعبين آخرين، مثل بونجاح بغدان وأسامة درفلو، وكلّهم نالوا فرصة اللعب مع الفريق الأول.


طباعة