حريق مهول يتسبب في حالة طوارئ بمقر ناد جزائري

 

a1.jpg

 

 الثورة أون لاين :
عاش لاعبو نادي أولمبي المدية المنتمي لدوري الدرجة الأولى الجزائرية لكرة القدم، حالة رعب حقيقي أمس السبت، بعد اندلاع حريق في مقرّ النادي خلف خسائر مادية فادحة، وحالات اختناق بين اللاعبين تطلبت نقلهم على جناح السرعة إلى المستشفى القريب من مدينة المدية.
وتدخّلت وحدة الدفاع المدني بشكل مستعجل لإخماد الحريق الذي لم تعرف أسبابه بعد، وإنقاذ اللاعبين، مع نقل مجموعة منهم إلى المستشفى من أجل تلقي الإسعافات اللازمة بعد تعرّضهم للاختناق جراء الدخان المتصاعد، بحكم أنهم كانوا يبيتون في غرفة قريبة من التي اندلع فيها الحريق.
وكان الجناح المخصص لحفظ العتاد الرياضي لفريق أولمبي المدية، هو الأكثر تضرراً من الحادثة، حيث أتى الحريق على كلّ المعدات التابعة للفريق في الغرفة المخصصة له، وهو ما يعد ضربة موجعة للنادي الذي يمرّ بأزمة مالية خانقة على غرار باقي فرق الدوري الجزائري.
وجاءت الحادثة في وقت يحظى فريق أولمبي المدية بنتائج رائعة على أرض ملعب، بعدما نجح الصاعد الجديد في تحقيق 5 انتصارات على التوالي، آخرها يوم الجمعة بملعبه أمام اتحاد بسكرة بهدفٍ نظيف وهو ما يضع الفريق في المرتبة الثالثة بجدول الترتيب.


طباعة