إنفانتينو يزور السودان ويقدم وعوداً للنهوض بواقع كرتها

20.jpg

الثورة أون لاين :

أكد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني إنفانتينو لدى زيارته السودان ، تقديم الدعم اللازم من أجل تطوير كرة القدم في البلاد وتأهيل ملاعب كرة القدم، وعلى وجه الخصوص استاد الخرطوم، الذي احتضن أول نهائي في تاريخ كأس أمم إفريقيا عام 1957.

والتقى إنفانتينو، خلال رحلته إلى السودان، الرئيس عبد الفتاح البرهان، ورئيس الاتحاد السوداني لكرة القدم كمال شداد، مع زيارة إلى استاد الخرطوم، والذي عبر عن بالغ تأثره وأسفه للحالة التي وجده عليها.
وقال إنفانتينو خلال المؤتمر الصحفي الذي عُقد في القصر الرئاسي: إنه بالتنسيق مع رئيس البلاد وقادة الاتحاد السوداني، ما هو قادم سيجعل من الملاعب السودانية الأفضل، وأن كرة القدم السودانية ستجد الدعم اللازم من أجل تطويرها.
وتعهد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم بتأهيل استاد الخرطوم، الذي وصفه بأن له خصوصية كبيرة، مؤكداً أنه سيعمل على تأهيله بطريقة تتلائم مع تاريخه الكبير.وأشار إنفانتينو إلى أنه يعلم ما يعانيه السودان من ظروف اقتصادية، لكنه شدد على قدرة الفيفا على العمل على نهوض كرة القدم في أرض النيلين، وتطويرها.
وأعرب رئيس الفيفا عن سعادته الغامرة بنجاح تجربة دوري كرة القدم للسيدات في السودان، وانطلاق النسخة الثانية منه، وعن الحب الكبير الذي لمسه من السودانيين لكرة القدم.


طباعة