نهائي برازيلي في كأس أندية أميركا الجنوبية (ليبرتادوريس)

 

a1.jpg

 

الثورة أون لاين :

انحصرت المنافسة على لقب كأس أندية أميركا الجنوبية (ليبرتادوريس) لكرة القدم بين فريقين برازيليين (سانتوس وبالميراس) حيث سيلتقيان على ملعب (ماراكانا) في المباراة النهائية المقررة في 30 كانون الثاني الجاري.
ففي الدور نصف النهائي تخطّى سانتوس عقبة ضيفه بوكا جونيورز الأرجنتيني باقتدار بفوزه عليه 3-0 في إياب نصف النهائي.وسجّل أهداف سانتوس كل من دييغو بيتوكا (16) والفنزويلي ييفرسون سوتيلدو (49) ولوكاس براغا (51).وكانت مباراة الذهاب بين الفريقين آلت للتعادل السلبي على أرضية ملعب (لابومبونيرا).وسيواجه سانتوس في نهائي البطولة العريقة مواطنه بالميراس في موقعة تاريخية.
ويبحث سانتوس عن استعادة أمجاده في مسابقة كوبا ليبرتادوريس بعد أن غاب لفترة طويلة عن النهائيات.ويعود آخر ظهور للفريق البرازيلي في الدور النهائي للمسابقة القارية المرموقة لسنة 2011 عندما توّج بطلاً على حساب بينارول الأوروغواياني.ويسجّل سانتوس حضوره للمرة الخامسة في نهائي البطولة إذ توّج بثلاثة ألقاب أعوام 1962 و1963 بقيادة أسطورة كرة القدم البرازيلية بيليه و2011 في حين خسر المباراة الختامية لعام 2003 أمام بوكا جونيورز الأرجنتيني.وستكون الفرصة متاحة لعودة الفريق العريق لمنصات التتويج القارية عندما يواجه مواطنه بالميراس في المباراة النهائية.
في المقابل ، بلغ بالميراس نهائي كوبا ليبرتادوريس بعد تخطيه ريفر بلايت الأرجنتيني بصعوبة بالغة.وانتهت مواجهة إياب نصف النهائي التي أقيمت على ملعب (براخو أنتاريخا) في مدينة ساو باولو البرازيلية، بفوز ريفر بلايت 2-0، فوز لم يكن كافياً للأرجنتينيين لأن مباراة الذهاب انتهت بتفوق بالميراس 3-0 على أرض ريفر بلايت. وسجل ثنائية ريفر بلايت الباراغواياني روبيرت روخاس (29) والكولومبي رافائيل سانتوس بوري (44).يذكر أن سانتوس حقق اللقب القاري عام 1999.وكان اتحاد أميركا الجنوبية لكرة القدم والاتحاد البرازيلي لكرة القدم، أعلنا عن إقامة المباراة النهائية لكوبا ليبرتادوريس في استاد ماراكانا الشهير بريو دي جانيرو، يوم 30 الحالي دون حضور الجماهير.


طباعة