إيران: أمريكا فشلت في سورية ووجودها كان لدعم الإرهابيين

ثورة أون لاين:

أكد رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني حشمت الله فلاحت بيشه فشل المخططات الأمريكية في سورية مشيراً إلى أن الوجود الأمريكي فيها كان لدعم التنظيمات الإرهابية المسلحة.

ونقل التلفزيون الإيراني اليوم عن فلاحت بيشه قوله: “إن الأمريكيين لم يقدموا أي مساعدة لإحلال الاستقرار في سورية وجاؤوا إليها لإنقاذ الإرهابيين كي يستخدمونهم في مشاريعهم المستقبلية”.

ولفت إلى أن إيران قدمت أقصى ما يمكنها من مساعدات لسورية خلال الأزمة وتعمل على تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين في مختلف المجالات.

وبخصوص الآلية المالية الخاصة بين بلاده وأوروبا قال: “إيران لم تحسب أي حسابات استراتيجية مع أوروبا والانتظار كان سياسياً منذ البداية فالأوروبيون لديهم قدرة محدودة أمام الأمريكيين بسبب علاقتهم معهم وإيران تبحث عن حلول أخرى”.

وحول المؤتمر الذي ترعاه الولايات المتحدة في بولندا ضد إيران أشار فلاحت بيشه إلى أن ذلك يصب في خانة الحرب النفسية التي تمارس على بلاده التي لن تدخل في أجواء هذه الحرب.

من جانب آخر قال قائد القوات الجوية الإيرانية عزيز نصير زادة خلال تصريح لنادي المراسلين الشباب التابع لمؤسسة الإذاعة والتلفزيون الإيراني: إن “كيان الاحتلال الصهيوني لا يجرؤ على شن عدوان على إيران ونحن مستعدون للرد على أي تهديدات إسرائيلية”.

ولفت زادة إلى أن بلاده حققت الاكتفاء الذاتي في مجالات الحرب الإلكترونية والطيران المسير بدون طيار وغيرها.