ظريف: الشعب السوري هو من يقرر مستقبل بلاده

ثورة أون لاين:
جدد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف التأكيد على موقف إيران أن الشعب السوري هو وحده من يقرر مستقبل بلاده.

وقال ظريف في حديث لمجلة “دير شبيغل” الألمانية اليوم:”إن وجود المستشارين الإيرانيين في سورية تم بطلب من حكومتها وهدفه الوحيد هو مواجهة الإرهابيين التكفيريين”.

وأشار ظريف إلى أن السبب الرئيسي لوجود الفوضى والتطرف والإرهاب في المنطقة هو التدخل الأمريكي مطالبا واشنطن بسحب قواتها من مختلف أرجاء المنطقة.

وحول تصريحات نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس في مؤتمر وارسو ضد إيران اعتبر ظريف أن هذه التصريحات “مثيرة للسخرية”.

وجدد ظريف التأكيد على حق إيران في تطوير برنامجها الصاروخي الدفاعي لافتا إلى أن على الغرب الكف عن اتهام الاخرين بانتهاك حقوق الإنسان بينما يلتزم الصمت تجاه ممارسات النظام السعودي وغيره في العدوان على اليمن.