الخارجية الإيرانية: ضرورة انسحاب القوات الأجنبية الموجودة في سورية دون موافقة الحكومة السورية

ثورة أون لاين:

جددت إيران دعوتها إلى ضرورة انسحاب جميع القوات الأجنبية الموجودة في سورية دون موافقة الحكومة السورية الشرعية.

وأكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي في حديث لقناة العالم اليوم وجوب الحفاظ على سيادة سورية ووحدة أراضيها ومغادرة جميع القوى الأجنبية التي دخلت الأراضي السورية من دون تلقيها أي دعوة من الحكومة السورية الشرعية.

وفي سياق آخر جدد موسوي رفض طهران الادعاءات التي تتهمها بالوقوف وراء الهجمات التي تعرضت لها شركة آرامكو السعودية مؤخراً لافتا إلى أن اليمنيين أنفسهم أعلنوا استهدافهم للمواقع السعودية.

وبشأن المفاوضات مع أمريكا قال موسوي “إيران أعلنت أنها لن تتفاوض مع الحكومة الحالية في أمريكا وبالأخص بسبب الظروف الحالية السائدة بين الجانبين ولكن هذا لا يعني إغلاق الطريق أمام الدبلوماسية أو السعي للحرب”.

وحذر موسوي من تهور الكيان الإسرائيلي بمهاجمة إيران قائلا “من شأن ذلك أن يواجه فوراً برد ساحق من قبل القوات الإيرانية”.