الرئيس الأسد يستقبل نائب رئيس الوزراء الروسي واللقاء يتناول التعاون الاقتصادي وآفاق التعاون المستقبلي

ثورة أون لاين:

استقبل السيد الرئيس بشار الأسد اليوم يوري بوريسوف نائب رئيس الوزراء الروسي والوفد المرافق له.

وتناول اللقاء العلاقات السورية الروسية وتعاون البلدين في المجال الاقتصادي وسير تنفيذ الاتفاقات الموقعة بين الجانبين حيث تم التطرق إلى المعوقات وسبل تجاوزها والإجراءات والتسهيلات الممكن اتخاذها بغية تسريع تنفيذها.

كما تطرق اللقاء إلى آفاق التعاون المستقبلي بين البلدين وسبل تعزيزه في المجالات كافة وخاصة فيما يتعلق بالطاقة والبنى التحتية وإقامة مشاريع استثمارية وصناعية جديدة بما يحقق المصالح المشتركة لشعبي البلدين الصديقين.

وأعرب الرئيس الأسد وبوريسوف عن ارتياحهما لتطور التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين والذي يسير بخطى ثابتة للوصول إلى مستوى العلاقات الاستراتيجية التي تربط سورية وروسيا على الصعيدين العسكري والسياسي.

كما تم استعراض استعدادات الجانبين لاجتماعات اللجنة السورية الروسية المشتركة المقرر انعقادها أواخر العام الحالي.

حضر اللقاء من الجانب السوري وليد المعلم نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين ومنصور عزام وزير شؤون رئاسة الجمهورية وعلي غانم وزير النفط والثروة المعدنية وقيس خضر أمين عام مجلس الوزراء وأيمن سوسان معاون وزير الخارجية والمغتربين فيما حضره من الجانب الروسي ميخائيل بوغدانوف نائب وزير الخارجية وسفير روسيا الاتحادية بدمشق.

 


طباعة