الثقافة والعيش الكريم

ثورة أون لاين: قدر الثقافة أنها حاجة عظيمة، لكنها مهملة، في مجتمعاتنا. بل هي آخر ما تفكرِّ به الحكومات، وآخر اهتمامات الخطط. وكأن الثقافة باشتقاقاتها الأدبية، والفنية، و...

من الديمقراطية إلى الكوليرا

ثورة أون لاين: قضايا الثورة الأربعاء 15/6/2005مخالد الأشهبتسعة وخمسون بالمئة من الأميركيين باتوا يعارضون الوجود الأميركي في العراق على الرغم من ان عنوان الحملة الأمير...

من ذاكرة الثورة ..ألف عام من الأنين

ثورة أون لاين- نبيه البرجي: يدخل الناس لحضور احدى مسرحيات صمويل بيكيت يرفع الستار: ظلام, وأنين لدقيقة واحدة,يسدل الستار,انتهت المسرحية.يخرج الجمهور غاضبا لعل البعض أدر...

نقولا زيادة .. ودفاتر التاريخ...

ثورة أون لاين: ربما يكون آخر القامات الحقيقية بين المؤرخين العرب الذين لا يزالون على قيد الحياة ,عاش المأساة بألوانها واشكالها ,عاشها مأساة امة ومأساة اسرة, المؤرخ د. ...

طاغور شاعر الهند المبدع

ثورة أون لاين: الشعر هو ان تتحول نبضات القلب الى رتل لا نهائي من الجمرات! تلج ارواحنا على اجنحة العذوبة من البوابة الذهبية للانسانية . هو مزيج من سحر الغروب الحزين وانطل...

محمد أركون

ثورة أون لاين: محمد أركون للثورة :نحتاج مجالس علم لا جدال, وثقافة اليوم تحكمها سلطة الرموز..شؤون ثقا فيةالثلاثاء 18/4/2006 كيف تبدأ اللقاء مع الدكتور محمد أركون صاحب ال...

أوتار...كاللص .. يسترق الخطا تحت جنح الليل

ثورة أون لاين: آراء الاربعاء 10/10/2007ياسين رفاعيةأنا متهم بالسوداوية,لكنني لا اعتبرها تهمة إنها واقع من الحياة العربية عموما. ‏من هذا السقوط المريع لكل أحلامنا القوم...

الوطن يكرم مبدعيه..وسام الاستحقاق السوري من الدرجة الممتازة للعيسى والماغوط وإخلاصي

 ثورة أون لاين: ثقافة الجمعة 15/4/2005مالامة ,أي امة , تسمو بمبدعيها في صنوف العلوم والاداب وفي مختلف مجالات الحياة , وقد عرفت عبر تاريخها بوفائها لمبدعيها وقدرتهم...

التاريخ وقراءات المبدعين ...اغتيال أم إعادة كتابة ؟

  ثورة أون لاين: ديب علي حسنالتاريخ يكتبه المنتصرون , هكذا باختصار يختزلون تاريخ البشرية في سلمها و حربها , في حلها و ترحالها , و إذا كان المنتصرون يكتبون هذا التار...

تنازل الموت وحيدة

ثورة أون لاين: آراء الاربعاء 4/4/2007 نهلة سوسو في القرن السادس عشر وضع (كريستوف كولومبس) قدمه على أرض القارة الأميركية عن طريق الخطأ, كما اتضح فيما بعد! كان ذاهباً ...