ممنوع التدخين في القطاع التربوي

ثورة أون لاين – فؤاد العجيلي : 

تصدر صفحة وزارة التربية ومديرياتها ومن ضمنها صفحة مديرية التربية بحلب خبراً تطلب من خلاله وزارة التربية من مديرياتها في المحافظات التشديد على جميع الزملاء العاملين والأخوة المراجعين التقيد بمضمون بلاغ رئاسة مجلس الوزراء القاضي بمنع التدخين في جميع الوزارات والمؤسسات الحكومية تحت طائلة المساءلة القانونية .

هذا البلاغ حينما تتبناه المؤسسة التربوية بكل مفاصلها بدءاً من رأس الهرم فيها إلى أصغر وظيفة فيها أيضاً ،فإننا نستبشر خيراً بالجيل القادم صحياً ونفسياً واجتماعياً واقتصادياً ، لأنه لم يعد يرى خلال دوامه في وزارة التربية ومديرياتها وفي المدارس والمعاهد من يشعل السيجارة أو يدخنها ضمن الحرم الإداري أو التربوي أو التعليمي على حد سواء وإن اختلفت التسميات ، وهذا يعني أننا أصبحنا نرى في هذا القطاع التربوي كيف أن القدوة يتقيدون بتنفيذ حيثيات هذا البلاغ ، وبالتالي حينما يوجه القادة التربويون أبناءنا التلاميذ والطلبة إلى الامتناع عن التدخين وبيان أضراره ومنعكساته السلبية ، فإن هذا التوجيه سيلقى صدى إيجابياً لدى الناشئة لأنهم باتوا يتقيدون بقادتهم التربويين .

ومن هنا فإن القطاع التربوي وبكافة مؤسساته ومفاصله اليوم هو أمام امتحان كبير لأن جميع أبناء الوطن ينظرون إلى هذه المؤسسة أنها بانية أجيال وصانعة حضارة ، ويبقى السؤال الذي يطرح نفسه بقوة ، من سيراقب تنفيذ هذا البلاغ ، ومساءلة المخالفين خاصة وأنه انتهى بعبارة تحت طائلة المساءلة القانونية ..