مهرجانات بحلب لتخريج الأوائل

ثورة أون لاين – فؤاد العجيلي :

إن أردت أن تكون من الأوائل في مجالات " الفن والإعلام والرياضة وغيرها من المجالات " وتريد أن تحظى بهذا اللقب ويتم تكريمك حتى ولو لم تكن تحمل أية صفة رسمية بهذه المجالات ، ماعليك إلا أن تذهب إلى حلب ففيها مؤسسات تعنى بهذا الجانب ، ولكن دون أن تسأل عن قانونية هذه المؤسسة أو تلك طالما أنها تحظى بحضور رسمي من إحدى الجهات ، فبمجرد حضورك وتكريمك تصبح حامل لقب " الأوائل " وتفتح لك الأبواب وتقدم لك التسهيلات وربما تحصل على المفتاح السحري لمغارة علي بابا .

دروع وشهادات وولائم ومآدب وحضور رسمي ينقصه حضور من مديرية المالية لتتمكن من تحصيل حق المال العام من المبالغ التي تم جبايتها من الجهات الراعية ، وكذلك نتساءل عن شرعية حضور ممثلي المنظمات " صحفيين رياضيين تجارة فنانين " والمعايير التي تم وفقها إطلاق لقب الأوائل في هذا المجال أو ذاك ، وكان حري بأولئك " الممثلين " الدفاع عن قدسية منظماتهم لا أن يجعلوا الحائط واطي يتسلق من فوقه ماهب ودب ، فهل تستفيق الجهات المعنية الحكومية والمنظماتية من سباتها أم أننا سنصل إلى يوم ونقول فيه " كيف تصبح إعلاميا ورياضياً وتاجراً وفناناً في خمسة أيام " ..