الإختيار أمانة


ثورة أون لاين – فؤاد العجيلي :
انتهى مساء أمس تقديم طلبات الترشح لعضوية مجلس الشعب للدور التشريعي الثالث حيث تقدم 8735 شخصاً بطلبات ترشحهم في مختلف المحافظات ، ونتيجة الإنتخابات التي ستجرى في 13 الشهر القادم سيفوز 250 منهم بعضوية المجلس منهم 127 يمثلون قطاع العمال والفلاحين و123 يمثلون باقي فئات الشعب .
هؤلاء سيمثلون الشعب تحت قبة المجلس خلال دور تشريعي قادم مدته أربع سنوات من شأنها بناء الوطن الذي هو أمانة في أعناقنا جميعاً ، وهذه الأمانة تحتم علينا كشعب وكأحزاب ومنظمات أن نحسن الإختيار فيمن سيمثلنا ويمثل تطلعاتنا خلال المرحلة القادمة ، وأن يكون معيار التفاضل هو الإنتماء الوطني الحقيقي فكراً وسلوكاً بعيداً عن أية ولاءات أو تكتلات أو ملاءات مالية جاءت نتيجة الأزمة التي عصفت بالبلاد " تجار الأزمات " الذين جمعوا أموالهم وثرواتهم خلال سنوات الحرب على حساب الوطن والمواطن ويريدون الآن أن يمثلوا الشعب متناسين دماء الشهداء وأنين الجرحى والمصابين وماأصاب الوطن من آلام نتيجة الحرب الظالمة .
نحن اليوم " أحزاب ومنظمات وهيئات وشعب "أمام إمتحان كبير لمأسسة مرحلة تحتاج أن يكون فيها رجالات بكل ماتحمله الكلمة من معنى فالوطن لايحميه ولايبنيه إلا أبناؤه والشعب لايمثله إلا أبناء الشعب فلنحسن الإختيار ، لأن الإختيار أمانة .