مختبر افتراضي لطلاب طب الأسنان في جامعة تشرين ..

ثورة أون لاين - اللاذقية _ ابتسام ضاهر :

انطلاقا"من فكرةتطوير مهارات طلاب طب الاسنان من خلال الواقع الافتراضي تم إنشاء مختبر افتراضي لطب الأسنان في جامعة تشرين يوفر المعلومات الأساسية بالشكل و الزمان المناسبين و ينمي المهارات المطلوبة باستخدام التقنيات الرقمية ,ويؤمن للطالب كل المعلومات الاساسية وبالتوقيت المناسب .
وأوضح الدكتور عبد الوهاب نورالله عميد كلية طب الاسنان جامعة تشرين انه من خلال دراسة الواقع التدريبي في الكلية وجدنا نقص في عدد المشرفين المؤهلين خلال التدريب المخبرين في السنتين الثانية و الثالثة، كما لمسنا عدم رضى الطلاب و نفورهم من طرق التدريب التقليدية، اضافة لتعلق كافة الطلاب بكل ما هو رقمي , من هنا اتت فكرة ايجاد مختبر افتراضي لطب الاسنان يوفر المعلومات الاساسية بالشكل و الزمان المناسبين و ينمي المهارات المطلوبة باستخدام التقنيات الرقمية، و ذلك بهدف ردم هوة المعلومات الاساسية التي لم تكن تصل في وقتها المناسب اضافة لتقديمها بالشكل الرقمي و هو الشكل الاكثر قبولا من الطلاب بالمقارنة مع الاسلوب التقليدي بالتدريب.
و أكد ان تدريب عدد كبير من الطلاب يتطلب تامين المخابر و العيادات الكافية لجهة المساحة و التجهيز الفني، كما يتطلب تامين المشرفين الاكفاء القادرين على تدريب الطلاب و تطوير مهاراتهم عن طريق ايصال المعلومات بالشكل و الزمان المناسبين خلال تمارين تطوير المهارات المطلوبة،

واضاف أنه يمكن لهذه التجربة ان تعيد اهتمام الطلاب بالتدريبات اللازمة لبناء المهارات، كما تؤمن للطالب كل المعلومات الاساسيه وبالتوقيت المناسب خلال التدريب بشكل مدروس لجهة ارتباطها بخطوات التدريب, نامل نجاح هذه التجربة في المساهمة في تطوير مهارات طلاب طب الاسنان من خلال الواقع الافتراضي، حيث تبين اهمية هذا الشكل من اشكال التعليم محليا و عالميا بعد ازمة فايروس الكورونا، كما اننا نؤمن بان ذلك اليوم الذي سيصبح فيه التعليم الجامعي في الكليات الطبية تعليما هجينا، بات قريبا ان لم يكن بات ملحا جدا.والجدير بالذكر أن المختبر يهدف إلى تمكين الطالب من المعلومات و المهارات اللازمة لكي يبدأ في عملية تحضير الاسنان، و ذلك من خلال توفير المعلومات اللازمة و التي تم جمعها بدقة بإشراف قسم المداواة الترميمية في جامعة تشرين، بالإضافة الى عرض الجانب العملي بطريقة مرنة و تفاعلية عن طريق استخدام تقنية الواقع الافتراضي، مما جعل من عملية التعلم اسرع و ابسط و اكثر دقة.ويتضمن المختبر. 16 تجربة تغطي 5 اصناف من بلاك التي يتم تدريسها جامعيا عبر تقديم عرض تفاعلي للسن باستخدام تقنية الواقع المعزز لإظهار ادق التفاصيل ( الزوايا الداخلية والخارجية - درجة ميلان الجدران - الحواف...) بالإضافة إلى الشرح النظري لخطوات التجارب بشكل مكتوب ومرفق بالصور. مع تفصيل لكافة الأدوات المستخدمة في مخابر المداواة، كما يظهر وضعيات الاستناد الصحيحة لكل صنف على الهامة بما تخدم الناحية السريرية مستقبلا .


طباعة